"تفسير القوانين": إضراب المعلمين أسلوب غير مشروع

تم نشره في الأحد 19 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 01:59 مـساءً
  • جانب من إضراب المعلمين الأخير - (ارشيفية)

عمان- قرر الديوان الخاص بتفسـير القوانين أنّ إضراب المعلمين ألحق ضرراً بمصلحة الطلبة وحقهم في التعليم.

كما قرر الديوان في قرار رقم 6 لسنــة ‏2014 والمنشور في العدد رقم 5308 للجريدة الرسمية بتاريخ 16 تشرين اول الحالي، أن الاضراب أسلوبٌ غير مشروع في تبني مطالب المعلمين ويشكل مخالفة لأحكام قانون التربية والتعليم وقانون نقابة المعلمين ونظام الخدمة المدنية والعهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

واعتبر الديوان أن الاضراب في حقيقته امتناع عن أداء العمل في مرفق عام وامتناع المعلمين عن تدريس الطلبة وتعطيل المسار التعليمي في المدارس خلال السنة الدراسية المقررة على النحو المنصوص عليه في المادة 40 من قانون التربية والتعليم لسنة 1994.

وأشار الديوان في قراره الى الفقرة هـ من المادة 5 من قانون نقابة المعلمين لسنة 2011 والتي أوجبت على النقابة اللجوء إلى الأساليب المشروعة في تبني مطالب المعلمين وخاصة الحوار،و الفقرة ب من ذات المادة والتي أوجبت على النقابة الالتزام بمراعاة أحكام قانون التربية والتعليم ونظام الخدمة المدنية والتشريعات الأخرى.-(بترا)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »حوار (سعيد)

    الأحد 19 تشرين الأول / أكتوبر 2014.
    الحوار مع من يحترم الحوار، .. الحوار قائم ولم يتحصل المعلمون على شيء، ولكن عند الإضراب الأول تحصل المعلمون على جزء من حقهم، ومنذ متى يحتاج المظلوم إلى إذن من الظالم؟