تونس: مقتل عنصر من الأمن في تبادل لإطلاق النار مع "إرهابيين"

تم نشره في الخميس 23 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 12:36 مـساءً - آخر تعديل في الخميس 23 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 01:10 مـساءً
  • عناصر من الأمن التونسي -(ارشيفية)

تونس- قتل عنصر من الحرس الوطني التونسي، اليوم الخميس، في تبادل لاطلاق النار مع عناصر "ارهابية" تحصنوا في منزل بمنطقة وادي الليل شمال غرب العاصمة، بحسب ما اعلن مسؤول امني في مكان الحدث لوكالة الصحافة الفرنسية.

وقال المصدر "توفي احد زملائنا متاثرا بجروحه بعد اصابته برصاصة في العين في المواجهات مع المجموعة الارهابية".

وتتبادل قوات الامن التونسية الخميس اطلاق النار مع عناصر "ارهابيين" تحصنوا في منزل بمنطقة وادي الليل (ولاية منوبة شمال غرب العاصمة)، بحسب ما اعلن محمد علي العروي المتحدث باسم وزارة الداخلية التونسية.

وقال المتحدث في تصريح لاذاعة "موزاييك اف ام" التونسية الخاصة "قامت وحدات الحرس الوطني بمحاصرة احد المنازل (...) وحاليا تجري عملية تبادل اطلاق النار".

واضاف المتحدث انه في وقت سابق من صباح اليوم "وفي اطار متابعة العناصر الارهابية (...) بدأت عملية في قبلي" (جنوب غرب البلاد التونسية) "حيث تمكنت قوات الامن من القاء القبض على عنصرين ارهابيين خطرين كانوا ينوون القيام بعمليات ارهابية في قبلي".

واضاف انه قبل القبض عليهما "قتلوا حارس احدى المؤسسات"، مشيرا الى انه تم على اثر القبض عليهما حجز رشاشي كلاشينكوف.

وتاتي هذه الاحداث قبيل الانتخابات التشريعية في تونس التي تبدا اليوم الخميس بالنسبة للناخبين في الخارج (في استراليا) لتستمر ثلاثة ايام وتنظم الاحد بالنسبة للتونسيين داخل البلاد.

كما تشهد تونس في 23 تشرين الثاني/نوفمبر انتخابات رئاسية.

وهذه المواعيد الانتخابية بالغة الاهمية بالنسبة لاستقرار تونس وقد حذرت السلطات من سعي عناصر "ارهابية" لعرقلة الانتخابات.-(أ ف ب)

التعليق