بطولة الماسترز للتنس

ديوكوفيتش يضمن المركز الأول في التصنيف العالمي للمرة الثالثة

تم نشره في الأحد 16 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 12:00 صباحاً

لندن- ضمن الصربي نوفاك ديوكوفيتش إنهاء الموسم في المركز الأول على لائحة التصنيف العالمي للاعبي كرة المضرب المحترفين بعد أن حقق فوزه الثالث على التوالي في بطولة الماسترز المقامة في لندن على حساب التشيكي توماس برديتش السادس 6-2 و6-2 أول من أمس الجمعة في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الأولى.
وهي المرة الثالثة التي ينهي فيها ديوكوفيتش الموسم في صدارة التصنيف العالمي خلال الأعوام الأربعة السابقة (بعد 2011 و2012)، وبات سابع لاعب يحقق هذا الانجاز.
ولن يستطيع السويسري روجيه فيدرر المصنف ثانيا والمنافس الوحيد لديوكوفيتش اللحاق بالأخير حتى لو فاز باللقب ثم بكأس ديفيز مع منتخب بلاده (ضد فرنسا).
وتأهل فيدرر إلى نصف النهائي بعد أن تصدر المجموعة الثانية بثلاثة انتصارات متتالية وسيقابل في دور الأربعة مواطنه ستانيسلاس فافرينكا الثالث الذي سبق أن هزم برديتش قبل أن يسقط أمام ديوكوفيتش.
وتصدر ديوكوفيتش (27 عاما) الساعي إلى اللقب الثالث على التوالي لتكرار إنجاز الأميركي من أصل تشيكي إيفان لندل، والرابع بعد الأول العام 2008 في شنغهاي الصينية، المجموعة الأولى وسيقابل في نصف النهائي الياباني كي نيشيكوري.
ورفع ديوكوفيتش سلسلة نتائجه الإيجابية إلى 30 انتصارا على الملاعب المغلقة، وتعود خسارته الأخيرة فيها إلى العام 2012 أمام الأميركي سام كويري في دورة باريس بيرسي، وبات يملك فرصة أن يصبح خامس لاعب يتوج ببطولة الماسترز 4 مرات.
وحقق ديوكوفيتش فوزه السابع عشر على برديتش (مقابل هزيمتين في بطولة وويمبلدون 2010 ودورة روما 2013) في ساعة و9 دقائق بعد ان كسر إرسال منافسه مرتين في كل مجموعة وتحديدا في الشوطين الأول والثالث في كل منهما.
في المقابل، خرج برديتش الذي حقق فوزا واحدا على الكرواتي مارين سيليتش، من المنافسة.
وحقق فافرينكا فوزه الثاني بتغلبه أول من أمس على سيليتش 6-3 و4-6 و6-3.
وكان فافرينكا بحاجة إلى إحراز 3 أشواط فقط وليس الفوز لضمان التأهل إلى المربع الأخير، فيما مني سيليتش، بطل فلاشينغ ميدوز الأميركية آخر البطولات الاربع الكبرى، بهزيمته الثالثة على التوالي وخرج خالي الوفاض.-(أ ف ب)

التعليق