خبير الاتحاد الدولي لكرة القدم يبدي إعجابه بجاهزية ستاد الحسن

تم نشره في الأربعاء 26 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 12:00 صباحاً
  • خبير الاتحاد الدولي لكرة القدم باترك (يسار) يستمع لشرح عن مرافق مدينة الحسن أمس – (من المصدر)

اربد –الغد - أبدى مندوب الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" الألماني باترك، إعجابه بالاجراءات والتحضيرات الجارية في ستاد الحسن الدولي، لاستضافة كأس العالم للسيدات تحت 17 عاما خلال العام 2016، وذلك خلال زيارته للمدينة، يرافقه من مشروع كأس العالم م. فرح بدارنة
وم. محمد منقو وجميل خزاعلة.
مدير المدينة د. رشاد الزعبي أطلع الوفد على الاجراءات التي تم اتخاذها لاستقبال بعض فعاليات كأس أبطال آسيا خلال شهر شباط (فبراير) المقبل، بعد اعتماد ستاد الحسن والعطاءات ذات العلاقة باستعدادات كأس العالم للسيدات.
وأكد الزعبي أن الانجازات تمت بجهد مشترك ومتابعة حثيثة من رئيس المجلس الأعلى للشباب والكوادر العاملة ومنذ فترة طويلة، لإعداد كل ما يسهم في تلبية متطلبات الاتحاد الدولي لكرة القدم، وما يعكس الرقي الحضاري والاجتماعي والسياسي للمملكة، شاكرا أسرة اتحاد كرة القدم وعلى رأسهم سمو الأمير علي بن الحسين على الجهود الكبيرة التي بذلها لتطوير كرة القدم الأردنية.
من جهته أبدا خبير الاتحاد الدولي إعجابه بالخطوات التي تم اتخاذها والعطاءات المطروحة للوحة الإلكترونية ومولد الكهرباء الاحتياطي وتوسعة المركز الاعلامي ورفع شدة وكفاءة الإنارة ومقاعد الجمهور والصيانة العامة للمرافق بما يتناسب مع هذا الحدث العالمي الكبير.
وبين الخبير أن المسطح الأخضر للستاد من أنسب الارضيات التي اطلع عليها ووصفها بالممتازة.
يذكر أن الخبير باترك يقوم بزيارة الى المرافق والاستادات المرشحة لاستضافة كأس العالم للسيدات 2016 وهي ستاد عمان، الحسن، الأمير محمد، والملك عبدالله، وسيقدم في ختام الزيارة تقريرا حول الأعمال المنجزة وفي مقدمتها الأعمال الانشائية للمرافق والمتطلبات التي يشترطها الاتحاد الدولي لكرة القدم.

التعليق