صادرات المملكة إلى العراق تنخفض 19%

تم نشره في الخميس 27 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 01:00 صباحاً - آخر تعديل في الخميس 27 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 09:13 صباحاً
  • شاحنات تقف على الحدود العراقية الأردنية أمس - (تصوير: محمد أبو غوش)

هبة العيساوي

عمان- تعد الصادرات المحلية إلى العراق من أكثر القطاعات التي تأثرت بالأحداث التي رافقت ظهور تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام "داعش"، لا سيما في ظل توقف عدد كبير من الشاحنات التي تنقل البضائع إلى الجمهورية الشقيقة منذ حزيران (يونيو) الماضي.
ويُظهر تتبع قيمة صادرات المملكة إلى العراق منذ شهر حزيران (يونيو) الماضي وحتى أيلول (سبتمبر) الماضي، أن قيمة الصادرات المحلية للعراق خلال تلك الأشهر الأربعة قد تراجعت بنسبة 19 % مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.
وبلغت قيمة صادارت المملكة إلى العراق منذ حزيران (يونيو) الماضي وحتى أيلول (سبتمبر) الماضي نحو 253 مليون دينار مقارنة مع نحو 313 مليون دينار في الفترة نفسها من العام الماضي.
وكان أكثر تراجع للصادرات المحلية المتوجهة للعراق في شهر تموز (يوليو) الماضي؛ إذ انخفضت بنسبة 36 % إلى 55.9 مليون دينار مقارنة مع 87.7 مليون دينار في الشهر نفسه من العام الماضي.
وتحتل العراق المرتبة الأولى في قائمة الدول التي تصدر إليها المملكة تليها الولايات المتحدة الأميركية، ثم السعودية، والإمارات.
وتعد الخضراوات والفواكه من أهم الصادرات الأردنية للعراق إلى جانب المعادن، الحيوانات الحية والألبان، مواد نسيجية ومصنوعاتها، ومعدات النقل.
ويعد العراق أبرز الشركاء مع الأردن في التجارة الخارجية؛ إذ تستورد المملكة منه مشتقات نفطية، إلى جانب منتجات الصناعات الكيماوية أو الصناعات المرتبطة بها.
في حين بلغت نسبة التراجع في صادرات المملكة للعراق 20 % في شهر حزيران (يونيو) الماضي إلى 56 مليون دينار مقارنة مع 70.8 مليون دينار في الشهر نفسه من العام 2013.
وأما في شهر آب (أغسطس) الماضي فقد انخفضت قيمة الصادارت الأردنية للعراق بنسبة 11.5 % لتصل إلى 65.2 مقارنة مع 73.7 مليون دينار في الشهر نفسه من العام الماضي.
وفي شهر أيلول (سبتمبر) الماضي، انخفضت قيمة صادرات المملكة إلى العراق 6 % إلى 75.4 مليون دينار مقارنة مع 80.5 مليون دينار في الشهر نفسه من العام الماضي.
وبحسب تقديرات نقابة أصحاب السيارات الشاحنة، فإنّ عدد الشاحنات التي تذهب للعراق انخفض من حوالي 500 شاحنة كانت تذهب بشكل يومي للعراق ليصل الآن الى حوالي 15 شاحنة يوميا.
وأشارت النقابة إلى أنّ 4500 شاحنة كانت تعمل بشكل فاعل على خط العراق، إلا أنها حاليا متوقفة وعاد هذا العدد من الشاحنات ليعمل معظمه على النقل الداخلي.

التعليق