افتتاح مبنى معهد فن الفسيفساء والترميم الجديد في مادبا

تم نشره في الأربعاء 17 كانون الأول / ديسمبر 2014. 12:00 صباحاً
  • معهد مادبا مركز إقليمي رائد لدراسة فن الفسيفساء-(ارشيفية)

أحمد الشوابكه و محمد أبو الغنم

مادبا - افتتح وزير السياحة والآثار نضال القطامين مندوبا عن رئيس الوزراء أمس مبنى معهد فن الفسيفساء و الترميم الجديد في مادبا.
وقال القطامين إن كفاءة التنمية السياحية في الأردن مرهون بشكل رئيسي بكفاءة الكوادر المؤهلة وفعاليتها وهذا ما يجسده مفهوم الشراكة بين العمل والسياحة من خلال التدريب و التأهيل والتشغيل.
وقالت مديرة الوكالة الأميركية للتنمية الدولية في الاردن بيت بيج ان، مادبا مدينة الفسيفساء، في مادبا سيعمل الطلبة في المعهد والخريجون على الحفاظ على الإرث الاردني من الفسيفساء والكنوز الاثرية الاردنية والذي سيؤدي الى تطوير الاقتصاد الأردني.
واستعرض مدير تطوير الموارد البشرية في مشروع تطوير السياحة الممول من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية الدكتور جوزيف رودي مراحل بناء المعهد والاحتياجات لوجود معهد متخصص في الفسيفساء والترميم والذي يعد الثالث على مستوى العالم.
وبين عميد المعهد الدكتور احمد العمايرة ان المبنى الجديد يتكون من ألفي متر من خلال صيانة واضافات للمشغل واقامة مبنى جديد للعمادة والتسجيل والمالية وغرف صفية تتسع لحوالي 150 طالبا بالإضافة الى وجود مختبر للكمبيوتر ومكتبة متطورة.
وشيد المعهد بدعم من مشروع تطوير السياحة الممول من الوكالة الاميركية للتنمية الدولية والحكومة الايطالية.
ويعد معهد فن الفسيفساء والترميم في مادبا الوحيد من نوعه في المنطقة ويقدم تعليما نوعيا متخصصا في فن الفسيفساء كما يعد كلية المجتمع الوحيدة على مستوى المنطقة التي تقدم برنامج الدبلوم المكون من سنتين دراسيتين في فن الفسيفساء وترميمه.

[email protected]

[email protected]

 

 

التعليق