بدء محاكمة سوريين خططا لخطف أميركي في الأردن

تم نشره في الاثنين 22 كانون الأول / ديسمبر 2014. 01:34 مـساءً
  • محكمة أمن الدولة في منطقة ماركا في عمان-(أرشيفية)

موفق كمال

عمان- باشرت محكمة أمن الدولة اليوم الاثنين، بمحاكمة اثنين سوريين خططا لخطف ناشط أميركي يعمل في مجال الإغاثة.

وخطط المتهمان لخطف الأميركي بهدف طلب فدية مالية لصالح جبهة النصرة في سورية، فيما أسندت المحكمة لهما تهمة القيام بأعمال إرهابية بعد اعترافهما بأنهما مذنبان.

 وقال المتهم الأول ويدعى إبراهيم إنه كان يقاتل في صفوف كتيبة الفاروق التابعة للجيش السوري الحر ثم انتقل للقتال مع أحرار الشام، وبعدها إلى كتائب التوحيد، وأخيرا التحق بتنظيم جبهة النصرة.

وعلم المتهم الأول من الثاني أن هناك ناشطا أميركيا يعمل في مجال الإغاثة يقوم بتوزيع مواد إغاثية على العائلات السورية في الزرقاء، حيث أبلغ قيادي بجبهة النصرة يدعى أبو ربيع والذي كلفه بخطفه تمهيدا للتفاوض عليه في سورية.

واعترف المتهم الأول أنه كلف المتهم الثاني الذي جاء من سورية إلى الأردن لتنفيذ عملية الخطف، حيث أجرى اتصالا عبر "سكايب" مع القيادي أبو ربيع وطلب منه إرسال العناصر اللازمة لتنفيذ عملية الخطف، كما طلب من المتهم الثاني استدراج الأميركي إلى منزله لتنفيذ عملية الخطف.

التعليق