تنفيذ 6 برامج شبابية بين الأردن ودول الخليج

تم نشره في الخميس 25 كانون الأول / ديسمبر 2014. 12:00 صباحاً

عمان - الغد- اعتمد المشاركون في فعاليات الاجتماع الثاني لفريق العمل المشترك في المجال الشبابي، بين المملكة ومجلس التعاون لدول الخليج العربي، حزمة من البرامج والأنشطة الشبابية التي سيتم تنظيمها في الأردن ودول مجلس التعاون الخليجي خلال العام المقبل 2015.
وجاءت البرامج وعددها ستة متناسبة مع توجهات وطموحات الشباب الأردني والخليجي والتي عرضها رؤساء الوفود المشاركة في الاجتماعات التي اختتمت في عمان أمس بضيافة المجلس الأعلى للشباب، ومشاركة ست دول خليجية.
ومن أبرز البرامج التي تم اعتمادها وفق بيان صادر عن المجلس الأعلى للشباب مشاركة الشباب الأردني في برنامج معسكر المغامرة والتحدي الخليجي ومعسكر الابداع الشبابي للشباب وبرنامج خاص بتنمية الجوانب الثقافية والفنية، فيما يشارك الشباب الخليجي في فعاليات معسكر الشباب الأردني الخليجي الذي يقام على هامش معسكرات الحسين للعمل والبناء، وبرنامج القائد الشبابي، ومعسكر مشترك يعنى بالمواطنة وتعزيز الولاء للوطن والأمة العربية.
اللجنة المشتركة وعبر الأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي ستبدأ الاعداد والتحضير للبرامج التنفيذية والتفصيلية لكل برنامج، حيث يتوقع أن يشارك ما يقارب 90 شابا خليجيا في البرامج الأردنية خلال العام المقبل ونفس العدد من الشباب الأردني، وترك المشاركون في الاجتماعات مهام تحديد المواعيد الزمنية للبرامج والأنشطة للأمانة العامة.
وكانت فعاليات الاجتماعات افتتحت في مدينة الحسين للشباب أول من أمس برعاية رئيس المجلس الأعلى للشباب د. سامي المجالي الذي تناول خلال كلمته عمق العلاقات التي تربط الأردن بدول مجلس التعاون الخليجي، والتي أرسى دعائمها جلالة الملك عبدالله الثاني وقادة وزعماء دول الخليج العربي في مختلف المجالات، بما فيها الرياضة والشباب ايمانا بدور في التنمية في الوطن العربي، منوها أن هذه الاجتماعات تأكيد على الرغبة الأردنية الخليجية في تبادل الخبرات العلمية والشبابية في مختلف المجالات وتحصين الشباب العربي في مواجهة التحديات الراهنة في عالم متغير وأفكار متطرفة، وصولا إلى تلبية طموح الشباب العربي نحو الأفضل.
بدوره ألقى رئيس الدورة الحالية لدول مجلس التعاون الخليجي الإماراتي ابراهيم عبدالملك كلمة شكر فيها الأردن حكومة وشعبا، على استضافة الاجتماعات، مثمنا باسم دول الخليج العربي الاهتمام الملكي بالشأن الشبابي وسعي قادة دول الخليج الى جانب جلالة الملك عبدالله الثاني، مد جسور التعاون بين الشباب العربي وتذليل التحديات التي تواجههم، فيما عرض أمين عام المجلس الأعلى للشباب صطام عواد ومدير مدينة الحسين للشباب د. عاطف رويضان، الأنشطة والبرامج الأردنية على الصعيد الشبابي ومحاور وخطوات بناء الاستراتيجية الوطنية للشباب والاستراتيجية التي يعمل بها المجلس الأعلى للشباب وبرامجه في شتى المجالات.

التعليق