أسعار النفط تواصل التراجع وجولدمان يقلص توقعاته

تم نشره في الثلاثاء 13 كانون الثاني / يناير 2015. 12:00 صباحاً


سنغافورة - تراجعت أسعار النفط العالمية أكثر من دولار للبرميل أمس مع قيام جولدمان ساكس بخفض توقعاته للمدى القصير في حين تعرضت مصفاتا تكرير في أوهايو وبنسلفانيا لحرائق في نهاية الأسبوع مما نال من الطلب على الخام في الولايات المتحدة.
وسجل كل من برنت والخام الأميركي أدنى مستوى منذ نيسان 2009 وانخفضا للأسبوع السابع على التوالي.
وخفض المحللون في جولدمان ساكس متوسط توقعاتهما لبرنت في 2015 إلى 50.40 دولار للبرميل من 83.75 دولار. وقلصوا توقعاتهم للخام الأميركي إلى 47.15 دولار للبرميل من 73.75 دولار قائلين إنه ينبغي أن يظل قرب 40 دولارا معظم فترات النصف الأول من 2015 كي يعرقل استثمارات النفط الصخري.
وقال المحللون في تقرير "لتحييد كل رؤوس الأموال وتقييد الاستثمار في النفط الصخري إلى أن تستعيد السوق توازنها نعتقد أن السعر ينبغي أن يظل منخفضا لفترة أطول."
وتراجع سعر الخام الأميركي تسليم شباط 1.11 دولار إلى 47.25 دولار للبرميل. ونزل عقد برنت تسليم شباط 1.37 دولار ليسجل 48.74 دولار للبرميل.
وزادت تراخيص آبار النفط والغاز الجديدة في أنحاء الولايات المتحدة زيادة طفيفة في كانون الأول بعد أن تراجعت تراجعا حادا في تشرين الثاني بسبب انحدار أسعار الخام.
وأشار تراجع تشرين الثاني إلى تباطؤ محتمل لطفرة النفط والغاز الصخري التي سمحت للولايات المتحدة بمنافسة السعودية كثاني أكبر منتج للخام بعد روسيا.
ويهدد تعطل المصفاتين في أوهايو وبنسلفانيا بتنامي تخمة الخام مع تراجع الطلب من مجمعين كبيرين يعد أحدهما الأضخم في الساحل الشرقي الأميركي.-(رويترز)

التعليق