النسور: الحكومة تدرس رفع موازنة "الاقراض الزراعي"

تم نشره في الأحد 1 شباط / فبراير 2015. 12:00 صباحاً

عمان - قال رئيس الوزراء عبد الله النسور إن الحكومة سـ"تدرس إمكانية رفع موازنة الاقراض الزراعي بمقدار 10 ملايين دينار"، فيما أوضح أنه سيتم مخاطبة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي لـ"عدم فتح كليات زراعة جديدة، وكل التخصصات الراكدة".
وأكد، خلال استقباله أمس نقيب المهندسين الزراعيين محمود ابو غنيمة ورؤساء النقابات والجمعيات الزراعية، ان اجتماعا للمجلس الزراعي الأعلى سيعقد قريبا لبحث مختلف القضايا التي تهم القطاع.
وبشأن المطالب بدعم الكادر الفني بوزارة الزراعة من مهندسين واطباء بيطريين والبالغ عددهم نحو 700 من أصل نحو 7500 موظف في الوزارة، أكد النسور ان هذه المعادلة غير صحيحة حيث يشكل الفنيون بالوزارة اقل من 10 % من مجموع الموظفين.
وحول المطالب بفتح المجال أمام العمالة الوافدة للقطاع الزراعي، أشار النسور الى ان هذا الامر سيتم بحثه من خلال مجلس الوزراء مع الاخذ بعين الاعتبار توجه الحكومة لإحلال العمالة المحلية مكان الوافدة.
وأكد انه سيتم بحث موضوع المعيقات التي تواجه الصادرات الزراعية الأردنية مع كل الجهات المعنية بما يسهم في تخفيف الاعباء عن المزارع الاردني، فضلاً عن بحث موضوع الاعتداء على الثروة الحرجية مع وزارة الداخلية والحكام الاداريين لتشديد الرقابة والعقوبات على المخالفين.
وكان كل من نقيب المهندسين الزراعيين محمود ابو غنيمة ورؤساء النقابات والجمعيات الزراعية وبحضور وزيري الصناعة والتجارة والتموين حاتم الحلواني والزراعة عاكف الزعبي عرضوا ابرز احتياجات ومطالب القطاع وسبل دعمه لمواصلة دوره الاقتصادي والاجتماعي.
وقدر أبو غنيمة استثناء القطاع الزراعي من أي قرار لرفع أسعار الكهرباء خلال العام الحالي، مثمنا الاجراءات التي اتخذتها الحكومة لإرساء الشراكة الحقيقية بين القطاعين العام والخاص بمجال التصدير والاستيراد الزراعي.
وطالب بالا يتم في المنظور القريب فتح كليات جديدة للزراعة في الجامعات نظرا للأعداد الكبيرة في الخريجين.
وقال نقيب تجار المواد الغذائية محمود طبيشي اننا مقبلون خلال الاسبوعين المقبلين على موسم انتاج ضخم في الاغوار ما يتطلب تعزيز الجهود لتسويق المنتجات الزراعية الأردنية في الاسواق الخارجية.
وثمن رئيس اتحاد مربي الدواجن عبد الشكور جمجوم الاجراءات التي اتخذتها الحكومة في مجال تطبيق المواصفة الأردنية على الدجاج المجمد المستورد وعلى نسبة الكسر في الذرة الصفراء المخصصة كأعلاف، مطالبا بإلغاء ضريبة المبيعات على بيض المائدة.
بدوره طالب رئيس الجمعية الأردنية لمصدري ومنتجي الخضار والفواكه زهير جويحان بإفساح المجال أمام ادخال عدة آلاف من العمالة الوافدة للقطاع الزراعي في ظل النقص الحاصل حاليا.
كما طالب باتخاذ المزيد من الاجراءات لضمان ايصال الصادرات الأردنية من الخضار والفواكه الى الاسواق في أوروبا التي تواجه تحديات بسبب انقطاع الطريق البري نتيجة الاحداث في سورية.
عضو مجلس ادارة الجمعية الأردنية لمصدري ومنتجي الخضار والفواكه مازن حمارنة أكد اهمية دعم الشحن الجوي لتصدير الخضار والفواكه بسبب الاوضاع الاقليمية، لافتا الى ان الشاحنات الأردنية المحملة بالخضار والفواكه المارة ترانزيت عبر السعودية "تواجه بعض المعيقات الاجرائية على الحدود".
وكان وزير الزراعة عاكف الزعبي تحدث عن الاجراءات التي قامت بها الوزارة لحماية ودعم المزارعين وتعزيز تنافسية المنتج المحلي، مؤكدا انه لن يتم ايقاف التصدير تحت أي ظرف، لافتا الى ان حماية المستهلك لا تكون من خلال وقف الاستيراد، وانما من خلال اللجوء الى التسعير اذا اقتضى الامر. -(بترا)

التعليق