واشنطن تنفي التنسيق مع دمشق ضد داعش

تم نشره في الأربعاء 11 شباط / فبراير 2015. 11:20 صباحاً
  • المتحدثة باسم الخارجية الاميركية جنيفر بساكي-(أرشيفية)

واشنطن- نفت الولايات المتحدة أي تنسيق مع سورية لضرب عصابة داعش لكنها لم تنف إمكان إبلاغ دمشق بهذه العمليات وخصوصا عبر العراق.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية، جنيفر بساكي "قبل أن نشن ضربات في سورية أبلغنا مباشرة النظام السوري بنيتنا التحرك عبر سفيرتنا في الأمم المتحدة في تواصلها مع الممثل الدائم لسورية في الأمم المتحدة".

وكررت بساكي " لم نطلب إذن النظام السوري، لم ننسق تحركاتنا مع الحكومة السورية".

وعن دور الوسيط الذي يمكن أن تضطلع به بغداد بين دمشق وواشنطن قالت المتحدثة "لا ننسق مع الأسد أو مع حكومته لكننا لن نتحدث بالتأكيد عن التبادل الدبلوماسي الخاص مع حكومة العراق".

وأضافت "العراق مثل دول أخرى تربطه علاقات بجيرانه،وعصابة داعش تشكل تهديدا مشتركا لكل دول المنطقة".-(وكالات)

التعليق