الدنمارك: المعركة ليست بين الإسلام والغرب

تم نشره في الأحد 15 شباط / فبراير 2015. 08:59 مـساءً
  • الدنمارك: مقتل مشتبه به في هجومي كوبنهاغن (ا ف ب)

الغد - قالت رئيسة الوزراء الدنمارك، هله تورنينج شميت، إن البلاد واجهت ساعات لا تُنسى ولكنها تمكنت من التعامل معها، في إشارة إلى الهجومين بالعاصمة كوبنهاجن على تجمع أنصار رسام ساخر على كنيس يهودي.

وأضافت شميت، في مؤتمر صحفي اليوم الأحد، أن المعركة ليست بين الإسلام والغرب وإنما بين الحرية والظلامية.

وقالت بعد ساعات على إعلان الشرطة مقتل المشتبه بتورطه في الهجومين: "نحن كأمة واجهنا ساعات لن ننساها، تذوقنا فيها مرارة الرعب والعجز التي يرغب الإرهاب بتجريعنا إياها، ولكننا كمجتمع، رددنا على ذلك".

واضافت إن الشرطة اضطرت لقتل المشتبه به بعدما بادر لإطلاق النار، مشيرة الى وجود الكثير من الأسئلة التي تحتاج الشرطة للرد عليها وأن دوافع القاتل ما زالت غير معروفة.

التعليق