قراءة في أداء فرق دوري المحترفين بعد 4 جولات من مرحلة الإياب

الجزيرة وذات راس يتفوقان على الوحدات والرمثا بالأرقام

تم نشره في الخميس 5 آذار / مارس 2015. 12:00 صباحاً
  • لاعبان من فريق الجزيرة يرتقيان للكرة في المباراة الاخيرة امام المنشية - (تصوير: جهاد النجار)

تيسير محمود العميري

عمان- تسعى الفرق المشاركة بدوري المناصير للمحترفين لكرة القدم، إلى إجراء "جردة حساب" ومطالعة أوراقها بعناية، قبل أن تستأنف البطولة اعتبارا من يوم الجمعة 2 نيسان (ابريل) المقبل؛ حيث تبدأ مواجهات الجولة السادسة عشرة، بعد أن توقفت البطولة قسريا بعد انتهاء الجولة الخامسة عشرة يوم الأحد 1 آذار (مارس) الحالي.
فترة التوقف التي تمتد إلى شهر "بررها" اتحاد كرة القدم بأنها جاءت تبعا لاعتبارات عدة تشمل استحقاقات ودية ورسمية للمنتخب الأولمبي وودي للمنتخب الوطني، ورسمية آسيوية لفريقي الوحدات والجزيرة، لكن عشرة أندية تخشى أن تدفع ثمنا باهظا من النواحي الفنية والبدنية والمادية، نظرا لأن برنامج إعدادها أصيب بالضرر وخلد لاعبوها لراحة إجبارية رغم حرص الأندية على إبقاء الجاهزية البدنية، فيما يتوقع أن تنتهي البطولة يوم الأحد 17 أيار (مايو) المقبل، عندما يلتقي في التوقيت ذاته الوحدات مع الرمثا والصريح مع الجزيرة.
4 جولات تكشف المستور
أربع جولات أقيمت منذ انطلاق مرحلة الإياب يوم الخميس 29 كانون الثاني (يناير) الماضي، وفيها لم تقدم الفرق أفضل ما لديها باستثناء فريقين هما الجزيرة والمنشية؛ حيث فاز الجزيرة في مبارياته الأربع، بينما فاز ذات راس في ثلاث مباريات وتعادل في رابعة، فيما أهدرت بقية الفرق نقاطا مهمة، ولعل فريقي الحسين إربد واتحاد الرمثا لم يجمعا أكثر من نقطة في الجولات الماضية.
الوحدات والرمثا المتنافسان على اللقب بشراسة في ظل تقدم الأول على الثاني بفارق ثلاث نقاط، قدما أداء متباينا مكن فريق الجزيرة من تقليص الفارق معهما، وتحويل شكل المنافسة على اللقب من "ثنائية" إلى "ثلاثية"، في الوقت الذي اهتزت فيه قواعد "فرق الشمال" فتهاوت بشكل متسارع، وخرج الصريح والحسين إربد من "المربع الذهبي"، وحل عوضا عنهما الجزيرة وذات راس.
ويمكن الإشارة بإيجابية إلى فريق البقعة الذي جمع من النقاط في أربع مباريات أكثر مما جمعه في 11 مباراة ذهابا، كما يسجل لفريق الأهلي أنه الفريق الوحيد الذي أذاق المتصدر ووصيفه طعم الخسارة إيابا.
ومن الواضح أن الفرق تعاني عقما هجوميا واضحا، فقد تم تسجيل 36 هدفا في 24 مباراة بمعدل 1.50 هدف في المباراة بنقص يصل إلى خمسة أهداف عما تم تسجيله في المباريات نفسها ذهابا، والغريب أن متصدر هدافي الدوري راكان الخالدي ما يزال على القمة بفارق هدف عن مطارده محمود زعترة، رغم أن الخالدي يغيب منذ نهاية مرحلة الذهاب!.
فوق وتحت... نار
الصراع على لقب الدوري يبدو قائما حتى اللحظة بين فرق الوحدات "34 نقطة" والرمثا "31 نقطة" والجزيرة "28 نقطة"، لكن ربما يرى ذات راس "24 نقطة" والصريح "23 نقطة" أنهما غير بعيدين عن حسابات اللقب والمقدمة عموما، بما أنهما يبتعدان بفارق 10 و11 نقطة عن المقدمة في ظل بقاء 7 مباريات لكل فريق، واختلاط الحابل بالنابل في دوري لم يعد فيه "الكبير" كبيرا ولا "الصغير" صغيرا.
وفي المقابل، فإن اتحاد الرمثا الذي جمع في رصيده 4 نقاط بعد 4 حالات تعادل و11 خسارة، بات يدرك فعليا أنه الأقرب إلى نيل بطاقة الهبوط الأولى إلى "دوري المظاليم"، لكن الصراع لتجنب الحصول على البطاقة الثانية يبدو شرسا بين فرق المنشية "11 نقطة" وشباب الأردن "14 نقطة" والبقعة "15 نقطة"، وربما في حال بقي حال الفيصلي "18 نقطة" على هذا السوء فقد يدخل حالة الخطر في حال تحسنت أحوال البقعة وشباب الأردن والمنشية.
بطولة الدوري ما تزال تحتفظ بكثير من أسرارها، والصراع يبدو حاميا على القمة وفي القاع، رغم أن المستوى الفني ليس بأفضل حالاته والحضور الجماهيري ما يزال في أدنى درجاته.
مشوار الفرق إيابا
- الوحدات: جمع 7 نقاط في 4 مباريات، بعد فوز على الصريح 2-0 وخسارة أمام الأهلي 0-1 وتعادل مع اتحاد الرمثا 0-0 وفوز على الحسين إربد 3-0، وسجل 5 أهداف ودخل مرماه هدف.
- الرمثا: جمع 6 نقاط في 4 مباريات، بعد خسارة أمام ذات راس 1-2 وفوز على الصريح 2-0 وخسارة أمام الأهلي 0-1 وفوز على اتحاد الرمثا 1-0، وسجل 4 أهداف ودخل مرماه 3 أهداف.
- الجزيرة: جمع 12 نقطة في 4 مباريات، بعد فوز على الأهلي 2-1 وعلى اتحاد الرمثا 1-0 وعلى الحسين إربد 2-1 وعلى المنشية 1-0، وسجل 6 أهداف ودخل مرماه هدفان.
- ذات راس: جمع 10 نقاط في 4 مباريات، بعد فوز على الرمثا 2-1 وعلى شباب الأردن 1-0 وعلى الصريح 1-0 وتعادل مع البقعة 1-1، وسجل 5 أهداف ودخل مرماه هدفان.
- الصريح: جمع 3 نقاط في 4 مباريات، إثر خسارة أمام الوحدات 0-2 وأمام الرمثا 0-2 وأمام ذات راس 0-1 وفوز على الأهلي 1-0، وسجل هدفا مقابل 5 أهداف في مرماه.
- الأهلي: جمع 6 نقاط في 4 مباريات، بعد خسارة أمام الجزيرة 1-2 وفوز على الوحدات 1-0 وفوز على الرمثا 1-0 وخسارة أمام الصريح 0-1، وسجل 3 أهداف ودخل مرماه 3 أهداف.
- الحسين إربد: جمع نقطة في 4 مباريات، بعد خسارة أمام البقعة 0-1 وتعادل مع الفيصلي 1-1 وخسارة أمام الجزيرة 1-2 وخسارة أمام الوحدات 0-3، وسجل هدفين ودخل مرماه 7 أهداف.
- الفيصلي: جمع 5 نقاط في 4 مباريات، إثر فوز على اتحاد الرمثا 1-0 وتعادل مع الحسين إربد 1-1 وتعادل مع المنشية 0-0 وخسارة أمام شباب الأردن 0-1، وسجل هدفين ودخل مرماه هدفان.
- البقعة: جمع 8 نقاط في 4 مباريات، إثر فوز على الحسين إربد 1-0 وتعادل مع المنشية 0-0 وفوز على شباب الأردن 3-0 وتعادل مع ذات راس 1-1، وسجل 5 أهداف ودخل مرماه هدف.
- شباب الأردن: جمع 4 نقاط في 4 مباريات، إثر تعادل مع المنشية 0-0 وخسارة أمام ذات راس 0-1 وخسارة أمام البقعة 0-3 وفوز على الفيصلي 1-0، وسجل هدفا ودخل مرماه 4 أهداف.
- المنشية: جمع 4 نقاط في 4 مباريات، إثر تعادل مع شباب الأردن 0-0 ومع البقعة 0-0 ومع الفيصلي 0-0 وخسارة أمام الجزيرة 0-1، ولم يسجل أي هدف ودخل مرماه هدف.
- اتحاد الرمثا: جمع نقطة في 4 مباريات، إثر خسارة أمام الفيصلي 0-1 وأمام الجزيرة 0-1 وتعادل مع الوحدات 0-0 وخسر أمام الرمثا 0-1، فلم يسجل أي هدف ودخل مرماه 3 أهداف.
قراءة رقمية في النتائج
- الجزيرة الأفضل؛ حيث حقق العلامة الكاملة وجمع 12 نقطة من دون أي خسارة.
- ذات راس يأتي في المرتبة الثانية؛ حيث حقق 10 نقاط من أصل 12 نقطة.
- يحتل البقعة المرتبة الثالثة؛ حيث جمع 8 نقاط من أصل 12 نقطة.
- احتل الوحدات المرتبة الرابعة بعد أن جمع 7 نقاط من أصل 12 نقطة يليه الأهلي والرمثا خامسا وجمع كل منهما 6 نقاط من أصل 12 نقطة، والفيصلي سابعا وجمع 5 نقاط وكل من شباب الأردن والمنشية وجمعت كل منهما 4 نقاط، ثم الصريح وجمع 3 نقاط وأخيرا الحسين إربد واتحاد الرمثا وجمع كل منهما نقطة.
- فرق الجزيرة وذات راس والبقعة لم تخسر أي مباراة.
- فرق اتحاد الرمثا والحسين إربد والمنشية لم تحقق أي فوز.
- فريق الجزيرة سجل العدد الأكبر من الأهداف "6 أهداف"، بينما لم يسجل فريقا اتحاد الرمثا والمنشية أي هدف.
المباريات المتبقية لكل فريق بالترتيب
- الوحدات: يواجه المنشية، شباب الأردن، البقعة، الفيصلي، الجزيرة، ذات راس، الرمثا.
- الرمثا: يواجه الحسين إربد، المنشية، شباب الأردن، البقعة، الفيصلي، الجزيرة، الوحدات.
- الجزيرة: يواجه شباب الأردن، البقعة، الفيصلي، ذات راس، الوحدات، الرمثا، الصريح.
- ذات راس: يواجه الأهلي، الفيصلي، اتحاد الرمثا، الجزيرة، الحسين إربد، الوحدات، المنشية.
- الصريح: يواجه اتحاد الرمثا، الحسين إربد، المنشية، شباب الأردن، البقعة، الفيصلي، الجزيرة.
- الأهلي: يواجه ذات راس، اتحاد الرمثا، الحسين إربد، المنشية، شباب الأردن، البقعة، الفيصلي.
- الحسين إربد: يواجه الرمثا، الصريح، الأهلي، اتحاد الرمثا، ذات راس، المنشية، شباب الأردن.
- الفيصلي: يواجه البقعة، ذات راس، الجزيرة، الوحدات، الرمثا، الصريح، الأهلي.
- البقعة: يواجه الفيصلي، الجزيرة، الوحدات، الرمثا، الصريح، الأهلي، اتحاد الرمثا.
- شباب الأردن: يواجه الجزيرة، الوحدات، الرمثا، الصريح، الأهلي، اتحاد الرمثا، الحسين اربد.
- المنشية: يواجه الوحدات، الرمثا، الصريح، الأهلي، اتحاد الرمثا، الحسين إربد، ذات راس.
- اتحاد الرمثا: يواجه الصريح، الأهلي، ذات راس، الحسين إربد، المنشية، شباب الأردن، البقعة.


التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الوحدات وبس (وحداتي)

    الخميس 5 آذار / مارس 2015.
    الدوري للوحدات اكيد
  • »وحداتي كبير (وحداتي الى الابد)

    الخميس 5 آذار / مارس 2015.
    وحداتي المارد الاخضر الكبير
  • »سؤال (متابع للدوري)

    الخميس 5 آذار / مارس 2015.
    عندما كانت الفرق الاردنية تلعب دور الكومبارس فقط وتهزم بنتائج كبيرة من الفرق المقدمة وهي الوحدات والفيصلي كان الدوري الاردني قوي وبكل المعاني .
    الان وبعد ان اصبحت الفرق تفوز على بعضها البعض اصبح الدوري ضعيف .
    الان اوجه سؤال للاخوة المحللين الرياضيين في الصحف والتلفزيون الاردني لماذا كلمة دوري ضعيف تتطلق على الدوري مع اني لم اشاهد دوري تختلط فيه الاوراق مثل هذا الدوري والكل يفوز على الكل ؟؟؟
  • »خطأ بنقاط الرمثا (محمد كفافي)

    الخميس 5 آذار / مارس 2015.
    كما ذكر الاخ محمد
  • »خطأ في الجدول (محمد)

    الخميس 5 آذار / مارس 2015.
    الرمثا لعب 15 فكيف فاز في 8 و تعادل في 4 و خسر 2 ؟؟