إربد: بلدية الوسطية تطلق مشروع "حاوية بلاستيكية" لكل منزل

تم نشره في الاثنين 23 آذار / مارس 2015. 12:00 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 23 آذار / مارس 2015. 12:18 صباحاً

أحمد التميمي

إربد – أطلقت بلدية الوسطية بالتعاون مع منظمة "اليو أن دي بي" أمس، مشروع توزيع حاوية بلاستيكية لكل منزل ومحل تجاري في بلدة كفرعان التابعة للبلدية للحفاظ على بيئة نظيفة.
وقال رئيس البلدية عماد العزام، إنه تم اختيار منطقة كفرعان لتوزيع 250 حاوية كمرحلة أولى من المشروع، مشيرا إلى أن الهدف من المشروع، وفي حال كتب له النجاح، التخلص من الحاويات المعدنية في الشوارع.
وأشار العزام أن كلفة المشروع في المرحلة الأولى 7 آلاف دينار، حيث تم توزيع 250 حاوية بلاستيكية على المنازل في البلدة، لافتا إلى أن المرحلة الثانية سيتم من خلالها إكمال توزيع الحاويات على جميع المنازل والمحال التجارية في البلدة.
وأكد أنه في حال نجح المشروع سيوفر على البلدية حوالي 50 % من الكلفة المالية الناتجة عن تشغيل آليات البلدية التي تقوم يوميا بنقل النفايات يوميا، إضافة إلى تخفيف العبء على عمال الوطن في جمع النفايات والإصابات التي يتعرضون لها جراء الحاويات المعدنية.
وأشار إلى أن الحاوية البلاستيكية أرخص بكثير من الحاوية المعدنية التي تكلف البلدية مبلغ 200 دينار، وتتعرض للسرقة والتلف جراء كثرة الاستعمال، مؤكدا أن الحاوية في حال صارت ملك للمواطن فإنه سيعمد إلى الحفاظ عليها.
وأكد العزام، أن وضع النظافة في لواء الوسطية جيد قبل إطلاق هذا المشروع، حيث يقوم عمال الوطن ومن خلال 3 "شفتات" بالتجوال على جميع مناطق البلدية للحفاظ على مستوى النظافة.
وأشار إلى أنه وبالرغم من تواجد أكثر من 5 آلاف لاجئ سوري في لواء الوسطية، إلا أن وضع النظافة ما يزال جيدا، مشيرا إلى أن وجود أكثر من 40 عامل وطن يعملون على مدار الساعة للحفاظ على النظافة.
وأوضح أن الحاويات المعدنية المنتشرة في الشوارع أصبح منظرها مؤذيا على المدى البعيد، وتشكل مكارة صحية وخصوصا في فصل الصيف، ما حدا وحدة التنمية بالتفكير بهذا المشروع.
بدوره، قال أعضاء وحدة التنمية المحلية في بلدية الوسطية أحمد عبندة والمهندسة براء مطالقة وليث العزام إن الهدف من المشروع توسيع قاعدة المشاركة المجتمعية من خلال جمع النفايات ورميها بالحاوية البلاستيكية التي تم توزيعها عليهم.
وأكدوا، أن فكرة تأمين حاوية بلاستيكية لكل منزل للحفاظ على مستوى النظافة في شوارع البلدة وعدم رميها بشكل عشوائي أمام المنازل، مشيرين إلى أن للموطن دور كبير في الحفاظ على النظافة.
وقالوا، إن البلدية وبالتعاون مع المنظمة قامت بإطلاق حملة لتوزيع حاويات بلاستيكية على المناطق، وتم اختبار منطقة كفرعان لتنفيذ المرحلة الأولى، إضافة إلى انه تم عمل يوم نظافة في البلدة بمشاركة عشرات المواطنين.
وأشاروا إلى أن التجربة ستعمم على جميع المناطق التابعة للبلدية وبالبالغة عددها 5 مناطق، سيتم من خلال شراء حاويات بلاستيكية وتوزيعها على المنازل، فيما ستقوم كابسات البلدية بتفريغ تلك الحاويات يوما بعد يوم.

التعليق