المفرق: متنزهون يطالبون بتحسين طريق متآكل يوصل لأحراج منطقة حمامة

تم نشره في السبت 25 نيسان / أبريل 2015. 12:00 صباحاً
  • بلدية المفرق - (ارشيفية)

 حسين الزيود

المفرق – يطالب متنزهون في محافظة المفرق بتحسين الطريق المؤدي إلى المنطقة الحرجية في حمامة والتي تعتبر المتنفس الوحيد للسكان الذين يرتادونها خلال العطل.
وقال موفق الجرايدة من مدينة المفرق إن الطريق إلى المنطقة التي تمثل متنزها وحيدا يرتاده السكان غير صالحة لسير المركبات باعتبارها طريقا ترابيا متآكلا، مشيرا إلى أن الطريق يحتاج إلى عمليات تحسين تمكن المركبات من الدخول من دون تعرضها للتعطل.
ولفت الجرايدة إلى أن المنطقة الحرجية التي تقع ضمن قضاء رحاب تشهد إقبالا كبيرا من السكان في مختلف مناطق محافظة المفرق، خصوصا أيام الجمع حيث تغص بالمتنزهين، موضحا أن تواجد المنطقة التي يتوافر فيها أعداد كبيرة من الأشجار الحرجية أتاحت لهم التوجه لها باعتبارها منطقة سياحية جميلة.
من جانبه قال فؤاد الخزاعلة إن المنطقة سياحية وجميلة وتجذب أعدادا كبيرة من المتنزهين نظرا لجمالها وتوفيرها بيئة مريحة وقربها من مختلف مناطق المفرق، داعيا إلى ضرورة العمل على تنفيذ الصيانة اللازمة للطريق الذي يخدم المنطقة الحرجية وبما يساهم في دخول المتنزهين بواسطة مركباتهم من دون عناء.
وبين الخزاعلة أن المنطقة تمثل أحراشا تضم عددا كبيرا من الأشجار التي توفر بيئة جاذبة للسياح، لافتا إلى أن الطريق الحالي يفتقر إلى أساسيات الطرق كونه طريقا ترابيا وغير ملائم لحركة المرور وكثرة مرتادي المنطقة.
من جهته قال رئيس بلدية رحاب عبدالله عايش عليمات إن الطريق المؤدي إلى المنطقة الحرجية يقع ضمن اختصاص مديرية الأشغال، مبينا أنه سيتم بحث واقع هذا الطريق بالتعاون مع مديرية الأشغال لخدمة المتنزهين.
بدوره قال مدير مديرية أشغال محافظة المفرق المهندس عبدالكريم الغرايبة إنه سيتم الكشف على الطريق وبيان مسؤولية تنفيذه ليتم تنفيذ الأعمال التي ستساهم بتحسينه وتمكين المتنزهين من استعماله. 
Hussein.alzuod@alghad.jo

التعليق