"التيار الوطني" يحذر من رفع أسعار الخبز لتداعياته

تم نشره في السبت 16 أيار / مايو 2015. 11:00 مـساءً

عمان – الغد - حذر حزب التيار الوطني من "مغبة إقدام الحكومة" على اتخاذ قرار برفع أسعار الخبز، في ظل ظروف تراجع وتيرة الأوضاع الاقتصادية، وتداعياتها على الشرائح الاجتماعية.
ورأى الحزب، في بيان أصدره أمس، أن رغيف الخبز مادة أساسية لكل الشرائح الاجتماعية، ويعد مصدر غذاء للطبقات الفقيرة وذوي الدخل المحدود.
وشدد على الآثار السلبية التي تنعكس على المواطنين جراء رفع أسعار الخبز، قائلا إن "العديد من أسعار السلع ستتأثر في أعقاب الارتفاع، ومنها الوجبات الشعبية كالحمص والفول والفلافل، التي تعد طبقا يوميا لشرائح اجتماعية وعمالية".
ولفت إلى ان الحكومة "طالما رددت مراراً وتكراراً تصريحات تعتبر فيها رغيف الخبز خطا أحمر لا يمكن الاقتراب منه"، محذرا من الآثار السلبية التي ستنجم عن هذا القرار و"التداعيات التي لا يمكن إغفالها عند اتخاذه".
وقال إن "المعادلات التي تطرحها الحكومة في سياق تبرير رفع اسعار الخبز تقوم على مبدأ تعويض المواطن، ثبت عدم نجاعتها وسرعان ما تتحلل عنها الحكومات في أسرع وقت".
ودعا الحزب الحكومة إلى ضرورة التفكير بوسائل وبدائل أخرى تحول دون رفع أسعار الخبز.
إلى جانب ذلك، ثمن الحزب قرار الحكومة تخفيض أسعار الكهرباء للقطاعات الفندقية، مطالباً بشمول قطاع المستشفيات بذات النظرة، لأن "أعباء ارتفاع الكهرباء على قطاع المستشفيات تنعكس على الفواتير العلاجية للمواطنين".
كما دعا إلى "تحريك البدائل والوسائل التي تستجيب للمطالب التي قدمتها الغرف الصناعية للحيلولة دون توسع ظاهرة إغلاق المصانع التي ألقت بظلالها على شرائح العمل والعمال".

التعليق