شويكة تبحث "أتمتة" النافذة الاستثمارية

تم نشره في الأحد 7 حزيران / يونيو 2015. 12:00 صباحاً

عمان-الغد- أكدت وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مجد شويكة، خلال زيارتها هيئة الاستثمار ولقائها رئيس الهيئة منتصر العقلة، أهمية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وأهمية منح هذا القطاع الحوافز اللازمة لتشجيع الاستثمار فيه.
وقالت بحضور أمين عام الوزارة نادر الذنيبات وفريق برنامج الحكومة الالكترونية الذي رافقها في الزيارة "إن تكنولوجيا المعلومات هي الصناعة الواعدة للأردن نظرا لتوفر الكوادر البشرية المؤهلة في هذا المجال والبنية التحتية المتقدمة لخدمة هذا القطاع".
وكانت شويكة اطلعت خلال جولة على النافذة الاستثمارية على الخدمات التي تقدمها للمستثمرين؛ مشيرة الى ضرورة أتمتة هذه النافذة، خاصة وأنها البوابة التي يدخل المستثمر من خلالها، ولابد من أن يكمل جميع إجراءاته اللازمة من هذه النافذة وقبل الوصول الى المملكة.
وناقشت شويكة خطة العمل لتسريع أتمتة النافذة الاستثمارية الالكترونية  من خلال برنامج الحكومة الالكترونية الذي تشرف عليه الوزارة وبالتعاون مع هيئة الاستثمار والتي سيتم فيها تقديم عدد من الخدمات التي يحتاجها المستثمر مثل تسجيل الأنشطة الاقتصادية لدى المؤسسات المختلفة وإصدار الموافقات والتراخيص.
وبحثت شويكة الحوافز والإعفاءات الجمركية والضريبية؛ مشيرة الى ضرورة منح الأنشطة الاقتصادية ضمن قطاع تكنولوجيا المعلومات الحوافز والإعفاءات الجمركية والضريبية المستفيدة من قانون الاستثمار والتي تشمل تطوير البرمجيات وتطبيقاتها ورخصها وتطبيقات الهاتف النقال (موبايل) والبوابة الالكترونية والمحتوى وإعادة الاجراءات الهندسية والمحتوى الرقمي والألعاب الالكترونية ومعالجة البيانات الرقمية، اضافة الى تدريب قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.
ومن جهته؛ بين رئيس الهيئة العقلة أن النافذة الاستثمارية ستحدث نقلة نوعية في الخدمات المقدمة للمستثمرين؛ مشيرا الى أن هناك نوعين من الخدمة ستقدمها النافذة؛ الأولى لخدمة المستثمر القائم الذي يحتاج إلى خدمات يومية مثل استصدار الرخص والإقامة وتسجيل الشركات والإعفاءات وغيرها، في حين أن الخدمة الثانية ستكون موجهة للمستثمر الجديد خاصة المتعلقة بالتراخيص والموافقات.

التعليق