"التربية النيابية" تبحث قرار رفع معدلات القبول بالجامعات

تم نشره في الأحد 7 حزيران / يونيو 2015. 07:10 مـساءً
  • الجامعة الأردنية على موعد مع اللقاء الاول لخريجيها -(تصوير: ساهر قدارة)

عمان- عقدت لجنة التربية والتعليم والثقافة النيابية امس اجتماعا برئاسة رئيسها النائب الدكتور بسام البطوش، الذي انتقد مغادرة وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور لبيب الخضرا للاجتماع.
وأشار البطوش الى ان الخضرا، لم يدافع عن وجهة نظره حول قرار رفع معدلات القبول بالجامعات الرسمية والخاصة، بالاضافة الى عدم تقديمه دراسة خطية حول قرار الرفع وأبعاده ونتائجه المتوقعة، بالرغم من طلب اللجنة النيابية لذلك.
وكانت اللجنة خصصت اجتماعها أمس، للتباحث في تداعيات القرار، إذ أشار البطوش إلى أن هناك ردود فعل كبيرة حوله.
واشار البطوش الى "ان اللجنة طالبت الوزير بالتراجع عن القرار، بخاصة وانه غير مدروس ومفاجئ".
وأوضح ان "اللجنة مع تحسين جودة المدخلات والمخرجات للجامعات، ولكن لا يمكن ان يتحقق ذلك بناء على قرار مفاجئ كهذا القرار، دون مرافقته لقرارات أخرى تشجع على التعليم التقني وتوافر البيئة المناسبة لهذا التوجه".
واكد ان اللجنة لن تتوقف عند هذا الاجتماع بل ستتابعه لمنع تمريره بهذه الصورة.
من جهتهم، طالب النواب الوزارة بتطبيق كافة المعايير على الجامعات، مستغربين الحديث عن وجود 56 ألف طالب وطالبة بالجامعات الرسمية فوق الطاقة الاستيعابية لها.
وحذروا من تداعيات القرار، بخاصة وانه يمس معظم ابناء المجتمع وعدم تقسيم الجامعات الى الشمال والجنوب، في إشارة إلى استثناء جامعات الجنوب من قرار رفع معدلات القبول.
وكان الوزير الخضرا أكد أن القرار هو نتاج لدراسة أعدت قبل عام حول إعادة النظر في أسس القبول بالجامعات وأخذ بها، مشيرا الى ان مخرجات الجامعات ستكون أفضل بعد تطبيق القرار.
وأوضح الخضرا أن من أهداف القرار أيضا؛ تحسين مدخلات ومخرجات الجامعات، وزيادة عدد الطلاب الملتحقين بها، فضلا عن التشجيع على الاستثمار في التعليم التقني، وهو من أولويات الوزارة فالهرم التعليمي بالأردن مقلوب ولا بد من معالجته.-(بترا)

التعليق