51 فصيلا سوريا يبدأون معركة السيطرة على مدينة درعا بالكامل

تم نشره في الخميس 25 حزيران / يونيو 2015. 10:41 صباحاً - آخر تعديل في الخميس 25 حزيران / يونيو 2015. 01:14 مـساءً
  • مقاتلون من المعارضة السورية (أرشيفية)

بيروت- تشن فصائل معارضة وجبهة النصرة الخميس هجوما على احياء تحت سيطرة النظام السوري في مدينة درعا بجنوب سورية، بحسب ما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن "تدور منذ فجر اليوم في مدينة درعا اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، وأكثر من 51 فصيلاً مقاتلاً وفصائل إسلامية أبرزها حركة المثنى الاسلامية وحركة احرار الشام وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام)، بعد هجوم من هذه الفصائل على مواقع لقوات النظام بهدف السيطرة على المدينة بالكامل".

واشار المرصد الى ان مقاتلي المعارضة يستهدفون "بقذائف الهاون والمدفعية مواقع لقوات النظام في المدينة، فيما ألقى الطيران المروحي التابع للنظام منذ ما بعد منتصف ليل الاربعاء الخميس ما لا يقل عن ستين برميلا متفجراً على مناطق في درعا البلد وحي طريق السد ومخيم درعا ومناطق اخرى واقعة تحت سيطرة المعارضة.

واوردت وكالة الانباء السورية الرسمية "سانا" ان "ارهابيين استهدفوا احياء في مدينة درعا بقذائف الهاون وعبوات الغاز"، مشيرة الى انباء عن "وقوع شهداء وجرحى بين المدنيين".

وتابعت ان "وحدات من قواتنا أحبطت محاولات مجموعات ارهابية الاعتداء على عدد من النقاط العسكرية بريف درعا ودمرت عددا من العربات المصفحة والمدافع والسيارات وقتلت عشرات الارهابيين".

ولم تشر الوكالة الى وقوع معارك داخل مدينة درعا.

ويسيطر مقاتلو المعارضة على معظم محافظة درعا وعلى اجزاء كبيرة من مدينة درعا، مركز المحافظة، التي شهدت اولى الاحتجاجات ضد نظام الرئيس بشار الاسد في منتصف اذار(مارس) 2011.

وفي مطلع حزيران(يونيو)، سيطرت فصائل من المعارضة على قاعدة اللواء 52 في الريف الشمالي الشرقي لدرعا. (أ ف ب)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »اللهم ثبت المجاهدين في درعا (عامود حوان)

    الجمعة 26 حزيران / يونيو 2015.
    جيش الفتح يبدأ اول معركه كبرى في درعا
  • »هاني سعيد) (omran)

    الخميس 25 حزيران / يونيو 2015.
    لا لم يسيطرو بل استعادوا السيطرة,,سوريون يسترجعون ما اخذه و سرقه حكم الأسد الطائفي من السوريين
  • »52 فصيل فقط (هاني سعيد)

    الخميس 25 حزيران / يونيو 2015.
    لقد سيطر هؤلاء الارهابيين ولا زالت الاخبار تذكر أنهم سيطروا على كذا وكذا منذ بداية المعارك معنى ذلك انهم استولوا على كل سوريا ولازال مسلسل الكذب مستمرا حتى يصل عددهم الى الف فصيل كلهم يريدون حكم سوريا بمساعدة ....
  • »داعش (علي الهصيص)

    الخميس 25 حزيران / يونيو 2015.
    داعش بتحكو عن حالهم إسلاميين والاسلام بريء منهم كل البراءة وإذا كامو مسلمين بجد يروحو على بورما وينقذ المسلمين اللي بمذبحة هناك بس ما بقدرة لأنهم حركة صهيونية مادية كذابة