ثروت: الأحداث في مصر لن تزيدنا إلا إصرارا على محاربة واجتثاث الإرهاب

تم نشره في الخميس 2 تموز / يوليو 2015. 11:00 مـساءً

عمان - قال السفير المصري لدى عمان خالد ثروت إن الأحداث والتطورات التي تشهدها مصر حاليا لن تزيدها إلا إصرارا على محاربة الإرهاب واجتثاثه من جذوره.
واضاف، خلال حفل استقبال نظمته السفارة المصرية بعمان أول من أمس بمناسبة إحياء ذكرى ثورة 23 يوليو المجيدة، إنه على الرغم من تحديات الإرهاب والتطرف إلا أن مصر تمضي على الطريق السليم.
وأكد "أن اغتيال النائب العام المستشار هشام بركات والاعتداءات على قضاة مصر، ما هي إلا محاولات لترهيب السلطة القضائية والدولة المصرية، وهذه الأحداث لن تزيدنا سوى إصرار على محاربة هذا الإرهاب".
وقال ثروت "إن مصر قيادة وشعبا على قناعة بأنها وحدها لن تستطيع التغلب على تحدياتها المتعددة ، بل إن مساعدة أشقائها وأصدقائها وووقوفهم إلى جانبها لهو أمر حتمي لا غني عنه لأن وحدة المصير تحتم وحدة التحرك وتنسيق الجهود"، منوها في هذا الصدد بجهود جلالة الملك عبدالله الثاني الدؤوبة والحثيثة من أجل الدفاع عن مصر وعن خيارات شعبها المشروعة.
واكد عمق ومتانة العلاقات الاستراتيجية الاردنية المصرية، مشيرا الى انها شهدت خلال العامين الماضيين تطورا ملحوظا وتنسيقا دائما على كافة الأصعدة.
وأشار ثروت إلى أن مصر شهدت متغيرات عديدة منذ قيام ثورة 23 يوليو، إلا أن ثوابت مبادئها ومواقفها تظل كما هي من حيث الحفاظ على الهوية المصرية واستقلال إرادتها ووقوفها إلى جانب أمتها العربية وقضاياها.
واكد أن مصر رغم تحديات الارهاب والتطرف، إلا أنها تسير على الطريق الصحيح حيث تم تنفيذ مقررات خارطة الطريق والتي من ابرزها اقرار الدستور الجديد وعقد انتخابات رئاسية والتحضير لاجراء الانتخابات النيابية قبل نهاية العام الحالي، اضافة الى التحسن الاقتصادي الذي شهدته مصر والمشاريع العملاقة التي تم تنفيذها ومن ابرزها مشروع قناة السويس الجديدة. -(بترا - صالح الخوالدة)

التعليق