الطلب على حلويات العيد يرتفع.. المعمول سيد الموقف

تم نشره في الثلاثاء 14 تموز / يوليو 2015. 04:20 مـساءً
  • (أرشيفية- مدونة عبير)

محمد عاكف خريسات 

عمان– يشكل المعمول بأنواعه وأشكاله المختلفة، 90% من طلب الأردنيين على حلويات العيد، يليه الطلب على "المشكل"، وفقا لنقيب أصحاب المطاعم والحلويات رائد حمادة.

وبين حماد لـ"الغد" أن الطلب على حلويات العيد، ارتفع بشكل كبير خلال اليومين الماضيين، مشيرا إلى استمرار الحركة حتى ليلة العيد، بسبب اعتقاد الناس بأنه يكون طازجا، علما أن صلاحية المعمول تمتد من ثلاثة أشهر إلى سنة واحدة، بحسب مواصفات التصنيع والمواد المستعملة.

وأوضح أن أسعار كيلو المعمول تختلف باختلاف المنطقة التي يباع بها، ويتراوح بين 4-6 دنانير لمعمول التمر، و6-8 دنانير لمعمول الجوز، والفستق الحلبي من 8-12 دينار، إذ تعتمد الأسعار على كمية الحشوة وإيجارات المحلات ورواتب العاملين، بالإضافة إلى المنطقة.

وقال حمادة إن الطلب على القطايف يعود إلى الارتفاع مع آخر ثلاثة أيام من شهر رمضان، إذ تودع الناس هذه المادة الرمضانية، مشيرا إلى أن باقي الحلويات ينخفض عليها الطلب خصوصا الكنافة، بسبب قلة المناسبات خلال الشهر.

وبين أن استعدادات محلات الحلويات للطلب ممتازة، إذ تتوفر المواد بشكل مناسب، من دون أي نقص، إذ لجأت العديد من المحلات إلى "مكننة" العمل بها وصنع المعمول وتغليفه بدون ما تمسه الأيدي، لحفظه طازجا أطول فترة ممكنة.

Mohammad.khraisat@alghad.jo

 

 

التعليق