الأميرة سمية: متحف الأردن يعزز الهوية الوطنية

تم نشره في الأحد 2 آب / أغسطس 2015. 11:00 مـساءً

عمان - تفقدت سمو الأميرة سمية بنت الحسن نائب رئيس مجلس أمناء متحف الاردن يرافقها وزيرا التخطيط والتعاون الدولي المهندس عماد فاخوري والسياحة نايف الفايز سير العمل ببرنامج تطوير العرض بمتحف الأردن.
وتأتي هذه الجولة التي حضرها مدير عام المتحف المهندس ايهاب عماري وفق بيان صادر عن وزارة التخطيط أمس في ختام برنامج زيارة العمل الي يقوم بها فريق مؤسسة سمثسونيان للمتاحف، حيث يجري العمل على برامج لتطوير العرض في المتحف ضمن مذكرة التفاهم الخاصة بذلك بدعم من الوكالة الاميركية للتنمية الدولية .
وقالت الاميرة سمية ان المتحف يروي قصة الإنسان والأرض على مر العصور على الارض الاردنية مما يجعله نقطة استقطاب هامة للسياحة.
واضافت سموها ان المتحف يعزز الهوية الوطنية مما يجعله مرفقا وطنيا هاما، وذلك تنفيذا لرؤى وتطلعات جلالة الملك عبدالله الثاني حفظه الله ورعاه.
وخلال الجولة اطلع الوزيران على متحف الأردن ومختلف مرافقه والتباحث في سبل تعزيز دور المتحف في الحفاظ على تراث الأردن الحضاري وتشجيع السياحة في الأردن، مشيدين بالجهود المبذولة من قبل المتحف في الحفاظ على تراث الأردن الحضاري وتقديمه بطريقة مميزة وتشجيع السياحة واهمية تضافر الجهود لدعم المتحف بما يمكنه من اداء رسالته واستكمال مسيرته واستدامته ليكون بوابة الاردن الحضارية والسياحية.
وشارك في الجولة كل من مدير عام هيئة تنشيط السياحة الاردنية الدكتور عبدالرزاق عربيات وعضو مجلس أمناء المتحف رجا غرغور ومستشار وزير السياحة عضو اللجنة الاستشارية لمتحف الاردن هشام العبادي وحضور ومشاركة مجموعة من الكادر الفني والاداري.-(بترا)

التعليق