وثيقة شعبية لمنع إطلاق العيارات النارية في معان

تم نشره في الثلاثاء 18 آب / أغسطس 2015. 12:00 صباحاً - آخر تعديل في الثلاثاء 18 آب / أغسطس 2015. 10:52 صباحاً
  • رصاصة - (أرشيفية)

حسين كريشان

معان - وقعت في بلدية معان الكبرى، وثيقة شرف للحد من إطلاق العيارات النارية، والتي جاءت بمبادرة من البلدية وبالتنسيق مع مديرية شرطة معان، بحضور عدد من الجهات الرسمية والشعبية في المحافظة.
واشتملت الوثيقة التي وقعتها أمس شخصيات ووجوه وشيوخ عشائر وقيادات المجتمع المحلي، برعاية الوزير الأسبق أحمد آل خطاب، على وثيقة شرف تنص على عدد من الخطوط العريضة مثل ضرورة التزام صاحب المناسبة بالتنبيه على كافة الحضور والمدعوين بعدم إطلاق العيارات النارية، إضافة إلى التزام صاحب المناسبة بالتعاون وإبلاغ الجهات الأمنية عن أسماء مطلقي العيارات النارية، وعدم التستر عليهم، ومقاطعة صاحب المناسبة التي يتم فيها إطلاق هذه العيارات.
كما وهدفت الوثيقة على التنبيه من مخاطر هذه الظاهرة التي تلحق الإضرار بالإنسان والممتلكات، وما ينتج عنها من وفيات، بالإضافة إلى تكثيف دروس الإرشاد والوعظ في المساجد، ودور وزارة التربية والتعليم وكافة المؤسسات الجامعية وكليات المجتمع أن تأخذ بدورها لمحاربة هذه الظاهرة، فضلا عن تنفيذ حملات توعوية لبيان خطورة هذه الظاهرة السلبية.
وطالبت الوثيقة الجهات المسؤولة اتخاذ أشد الإجراءات بحق مرتكبي هذه المخالفات وفقاً للقوانين والأنظمة، وعدم التوسط أو التدخل لدى الجهات المعنية لكل من يطلق العيارات النارية، ومقاطعة المناسبات التي تطلق فيها العيارات النارية والانسحاب منها، واعتبار صاحب المناسبة هو المسؤول المباشر.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »قرار صائب (علاء)

    الثلاثاء 18 آب / أغسطس 2015.
    شائت الاقدار وانتقلت للحياة في الاردن بسبب ظروف الحرب في بلدي ....
    وفي كل مناسبة ... طلاب التوجيهي, تخريج من الجامعات او الاعراس الخ من مناسبات يتم فيها اطلاق الاعيرة النارية التي اسمعها وانا في المنزل وبكثافة تجعلني ابعتد عن النافذة بعض الاحيان,
    فأتسائل بيني وبين نفسي انه ربنا اكرم هذا البلد بنعمة الامان والحمد لله فهل شخص يقوم بتحويل ساحات هذا البلد اشبه الى ساحة حرب!! حيث اهلي واصحابي يقطنون تحت القصف ليل نهار وياملون بساعة من الهدوء والامان.

    هناك ضابط سوري اصدر قرار صائب بما يخص اطلاق الاعيرة النارية وذلك في ايام سوريا الجميلة...
    حيث عندما تحضر الشرطة للفرح الذي تم اطلاق النار فيه ولا يعرفون من هو مطلق النار يعتقلون العريس حتى يسلم نفسه الشخص الذي اطلق النار.