الملك وكاميرون ورئيس البنك الدولي يبحثون دعم الأردن

تم نشره في الاثنين 28 أيلول / سبتمبر 2015. 02:37 مـساءً
  • الملك وكاميرون ورئيس البنك الدولي يبحثون دعم الأردن -(بترا)

نيويورك- التقى جلالة الملك عبدالله الثاني في نيويورك يوم أمس الأحد، رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، ورئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم، في اجتماع ثلاثي ركز على تطوير برامج المساعدات للأردن لتمكينه من تحمل أعباء اللاجئين السوريين.

وتم خلال اللقاء، الذي حضره سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، بحث تبعات اللجوء السوري على الأردن، وسبل توفير مساعدات ومنح وأدوات تمويل ميسرة للمملكة، وتكثيف الجهود الدولية لدعم الأردن وتمكينه من تقديم الخدمات الأساسية للاجئين السوريين.

وتضمن اللقاء، الذي عقد على هامش مشاركة جلالة الملك في اجتماعات الدورة السبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، بحث سبل تطوير البنية التحتية في المناطق التنموية في الأردن، وتعزيز وجذب الاستثمارات إليها.

كما جرى تناول سبل تسهيل الصادرات، خصوصا إلى أوروبا، إضافة إلى توفير فرص عمل للقاطنين في المحافظات الأكثر تأثرا في المجتمعات المستضيفة للاجئين.

وحضر اللقاء، مدير مكتب جلالة الملك، ووزير التخطيط والتعاون الدولي.-(بترا)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الأردن بحاجة لدعم حقيقي (esam)

    الاثنين 28 أيلول / سبتمبر 2015.
    أوروبا الغنية والمتقدمة صرخت من أعداد بسيطة من اللاجئين فماذا يفعل الأردن البلد الصغير والنامي؟ الدعم الحقيقي يكون بشطب الديون الخارجية عن الأردن وعلى الدول الدائنة أن تشعر معنا فالأردن ملجأ لللاجئين منذ حرب الخليج الثانية.