ريال مدريد وبرشلونة في مهمة سهلة قبل جولة دوري الأبطال

تم نشره في الجمعة 16 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 11:00 مـساءً
  • لاعبو برشلونة يتدربون أول من أمس استعدادا لمواجهة رايو فايكانو -(إفي)

مدريد - تبدو مهمة ريال مدريد وصيف البطل وبرشلونة حامل اللقب سهلة في المرحلة الثامنة من الدوري الاسباني لكرة القدم قبل الجولة الثالثة من مسابقة دوري ابطال اوروبا.
ويستضيف ريال مدريد ثاني الترتيب حاليا (15 نقطة) اليوم السبت ليفانتي صاحب المركز الثامن عشر (6)، في حين يستقبل برشلونة الرابع (15 نقطة ايضا) في اليوم ذاته رايو فايكانو الخامس عشر (7).
ويبدو ان الفيروس الذي يضرب الاتحاد الدولي (فيفا) من اعلى الهرم تسلل إلى صفوف الفريق الملكي الاسباني الذي تعددت اصابات لاعبيه، فبعد الكولومبي خاميس رودريغيز في ايلول (سبتمبر)، عاد المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة وصانع الألعاب الكرواتي لوكا مودريتش مصابين من رحلة التصفيات الاوروبية.
وسيفتقد المدرب رفاييل بينيتز ايضا لخدمات المدافع الاسباني داني كارفاخال، فضلا عن ان مشاركة مواطنه سيرجيو راموس والمدافع الآخر البرتغالي بيبي غير مؤكدة وقد يريحهما المدرب للمواجهة المرتقبة مع باريس سان جرمان الفرنسي الاربعاء في المسابقة الاوروبية (6 نقاط لكل منهما من فوزين في صدارة المجموعة الاولى).
ويتعين على البرتغالي كريستيانو رونالدو في غياب بنزيمة متصدر ترتيب الهدافين حتى الآن (6 اهداف)، ان يسجل لرفع معنويات زملائه قبل الانتقال في نهاية الاسبوع المقبل الى فيغو لمواجهة سلتا الثالث (15 نقطة) حيث مني غريمه برشلونة بخسارة مذلة 1-4.
ولم يسجل رونالدو في المراحل السبع السابقة إلا مرة واحدة حين زرع 5 اهداف في مرمى اسبانيول، وهذا يدل على التراجع الهجومي منذ قدوم بينيتيز خلفا للايطالي كارلو انشيلوتي، لصالح الدفاع الذي عمل على تقويته بشكل واضح (هدفان في 7 مباريات).
وسيساعد رونالدو في هذه المهمة الويلزي غاريث بايل الذي ساهم في تأهل بلاده إلى نهائيات كأس اوروبا 2016 في فرنسا، ما قد يسمح لفريق العاصمة بتعويض تعادله الثالث هذا الموسم مع جاره اتلتيكو مدريد (1-1) مطلع الشهر الحالي.
في المقابل، سيحاول الأوروغوياني لويس سواريز والبرازيلي نيمار سد الفراغ الذي تركه غياب زميلهما في برشلونة النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لفترة طويلة، خصوصا انهما لم يشاركا مع منتخبي بلديهما في التصفيات القارية المؤهلة الى مونديال 2018 في روسيا بسبب الايقاف.
وكان تأثير غياب ميسي واضحا فحقق برشلونة فوزا صعبا على باير ليفركوزن الالماني 2-1 في الجولة الثانية اوروبيا، ثم سقط امام اشبيلية 1-2 محليا. واضافة الى ميسي، سيفتقد المدرب لويس انريكي لخدمات القائد اندريس انييستا والمدافع البرازيلي رافينيا المصابين ايضا.
وعلى غرار ريال مدريد، يتصدر برشلونة المجموعة الخامسة لكن برصيد 4 نقاط (فوز وتعادل)، ورحلته إلى بيلاروسيا لمقابلة باتي بوريسوف (3 نقاط) الثلاثاء لا تخلو من المخاطر ولن تكون سهلة.
وصرح نيمار مؤخرا حول غياب ميسي وتحول العبء عليه وعلى سواريز "قبول هذا التحدي لا يخيفني على الاطلاق، مع ان المهمة صعبة".
من جانبه، قال سواريز "لا يتسطيع احد ان يحل محل ليو. نيمار وأنا وساندرو (راميريز) ومنير (الحدادي) سنواصل القيام بكل ما نستطيع. بالتأكيد غياب افضل لاعب في العالم له تأثيره، لكن علينا ان نتحمل المسؤولية ونلعب دورنا لمساعدة الفريق".
وتجمع قمة المرحلة غدا الاحد بين فياريال المتصدر (16 نقطة) وسلتا فيغو الثالث (15)، وكلاهما لفتا الانظار في بداية هذا الموسم خصوصا الأخير الذي ألحق هزيمة كبيرة ببرشلونة (4-1) في المرحلة الخامسة.
وسيحاول كل من الفريقين اثبات نفسه وتثبيت موقعه في هذه القمة خوفا من ان يبتلع لاحقا من قبل العملاقين الملكي والكاتالوني.
ويحل اتلتيكو مدريد الخامس (13 نقطة) ضيفا على ريال سوسييداد السادس عشر (7) مدعما بعودة لاعب الوسط النشيط كوكي بعد شفائه من الاصابة.
ويلعب ايضا اليوم السبت ايبار مع اشبيلية، وفالنسيا مع ملقة، وبيتيس مع اسبانيول، ويوم غد الأحد خيتافي مع لاس بالماس، وديبورتيفو لا كورونيا مع اتلتيك بلباو، وتختتم المرحلة بعد غد الاثنين بلقاء سبورتينغ خيخون مع
 غرناطة. -(أ ف ب)

التعليق