الأسبوع الثالث من دوري المناصير للمحترفين لكرة القدم

كفرسوم يفاجئ الحسين إربد بخماسية وتعادل الجزيرة مع البقعة

تم نشره في الاثنين 19 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 12:00 صباحاً
  • لاعب الحسين محمد عمر (يمين) يحاول تجاوز لاعب كفرسوم محمد خير أمس-(من المصدر)
  • لاعب البقعة أمجد الشعيبي (يسار)ومشروع هجمة وسط مزاحمة لاعب الجزيرة أحمد الصغير-(تصوير جهاد النجار)

محمد أبو زينة

عمان - الرمثا - فاجأ فريق كفرسوم نظيره الحسين إربد وحقق عليه فوزا كبيرا ومستحقا بنتيجة قياسية بلغت 5-1، في مباراة أقيمت أمس على ستاد الأمير هاشم، ضمن الأسبوع الثالث من دوري المناصير للمحترفين لكرة القدم.
وبذلك وضع كفرسوم أول ثلاث نقاط في رصيده، بينما توقف رصيد الحسين اربد عند نقطتين.
وفي ستاد البترا، سيطر التعادل السلبي على نتيجة مباراة الجزيرة والبقعة، ليصبح رصيد الجزيرة 5 نقاط مقابل 3 نقاط للبقعة.
وفي ضوء الخسارة الغريبة لفريق الحسين، من المنتظر أن يكون مجلس الادارة عقد جلسة متأخرة من ليلة أمس، برئاسة رئيس النادي وائل الشقيرات، الذي أكد في حديثه لـ"الغد" بأن مجلس الادارة سيبحث الخسارة المفاجئة التي تعرض لها الفريق، مثلما سيبحث مستقبل الجهاز الفني.
واشارت مصادر اخرى إلى أن بعض الأعضاء سيطالبون بإقالة الجهاز الفني، في الوقت ذاته اضاف هذا المصدر أن رئيس النادي وائل الشقيرات لوح بتقديم استقالته، بعد أن قدم الكثير لفريق الكرة دون تحقيق النتائج المعقولة.
البقعة (صفر)  الجزيرة (صفر)
هجمات منظمة خرجت من أقدام لاعبي وسط ميدان فريق الجزيرة، عرفت الوصول إلى مناطق فريق البقعة، عكسية في بعض الاحيان، بيد أن الدفاعات "البقعاوية" نجحت في اخماد تلك الهبات "الجزراوية"، بالتشتيت تارة، وقيادة عكسيات تارة اخرى.
تكرار الاخطاء عند دفاعات البقعة، كاد أن يكلف الفريق هدفا مجانيا، عندما أخفق أسامة غنام في اخراج الكرة، فوصلت إلى مهاجم الجزيرة بهاء الكسواني، هذا الأخير الذي لم يستغل الموقف وسددها ارضية سهلة في احضان أنس طريف.
البقعة بدوره حاول ترتيب الأوراق، حيث وقف أمام طريف لاعبا المحور غنام وعمر طه، ومن جهة اليمين أيمن أبوصالح وفي الركن الآخر إبراهيم دلدوم.
بالمقابل حاول محمد ناجي ونبيل أبوعلي، ومن أمامهم ثلاثي صناع اللعب أمجد القيسي وحسين عبيدات ولؤي عمران، قطع الكرات ومناولتها للمهاجم الوحيد محمد عبدالحليم.
وعلى نحو تكتيكي مشابه، استهل الجزيرة المباراة بحارس المرمى أحمد عبدالستار، عمل في ستار دفاعي فادي الناطور، ابراهيم الستار، عهد شوشرة، عمر خليل، وقام أحمد الصغير في لعب دور محور الوسط الارتكاز خلف أحمد سمير كصانع لعب، وعلى يمينه بهاء الكسواني ومن يساره مهند خير الله، ويلعب كمهاجم صريح يزن شاتي.
في الخضم، انقاد الجزيرة خلف هجمة مرتدة، حاول مهند خيرالله قطعها بالالتحام الجسدي، عندما رفع قدمه على رأس لؤي عمران، محاولا اعادتها، غير أن الطرد جاء من نصيب خيرالله المندفع على اثر ذلك.    الطرد بعثر أوراق لاعبي الجزيرة، وحصل ابراهيم الناطور على إنذار عند حدود مناطقه، نفذها ناجي بالمقاس على رأس عبدالحليم، الذي لم تذق رأسيته طعم شباك عبدالستار، وانتهى على وقع تلك الاحداث الدراماتيكية الشوط الاول بالتعادل السلبي.
لا جديد
هدوء ما قبل العاصفة خيّم على مجريات الشوط الثاني، حيث بدا واضحا توجيهات مدرب البقعة للاعبيه في استغلال المساحات المكشوفة، في ظل النقص العددي الذي بدا اثره جليا على لياقة لاعبي الجزيرة، من أجل اغلاق كافة المساحات. 
ولأن اسلوب الاستحواذ من أهم سمات الكرة الحديثة، فقد سيطر البقعة بالكامل على بداية الشوط من خلال تدوير الكرة وصناعتها، خالقا الفرص العديدة، الأمر الذي جعله يكسب ثلاث ركنيات، ذهبت خلالها رأسيات عبدالحليم وحسين عبيدات أدراج الرياح.
تدخلات المدربين من الجانبين، لم تغير من واقع المباراة، الذي ذهب إلى الرتابة وسط مخاوف البقعة والجزيرة من ترك مناطق خلفية متروكة، حيث دخل وسام دعابس بديلا لعبد الحليم من البقعة، ومن الجزيرة دخل خلف ذيابات بدلا من شاتي، وأمجد العزوم لتعويض عمر خليل.  
ولاحت مع هجمات الجزيرة الهزيلة، فرصتان حقيقيتان لافتتاح التسجيل، حيث كان يزن شاتي يركض خلف الكرة وأمام المرمى المشرع متعبا، بعدما تغالط طريف في ابعاد الكرة من اللمسة الأولى لتمر من تحت اقدامه، غير أن شاتي رفض الهدية المجانية، فيما جاءت الثانية للاعب ذاته عندما سدد وطريف استمات على مرتين للحيلولة دون اهتزاز شباكه.
وكاد الجزيرة أن يسجل، غير أن اغلاق المناطق من قبل المدافعين والحارس طريف ومدافعيه، أجهض الحملات الهجومية التي فجرها الجزيرة في الزفير الاخير من المباراة، وأسدل الحكم الستار على اللقاء بالتعادل السلبي.
كفرسوم 5 الحسين/ اربد 1
دخل فريق الحسين أجواء اللقاء في وقت مبكر، فتقدم للمواقع الأمامية مستغلا المساحات التي تركها تراجع فريق كفرسوم، فتناوب توريه وحداد في طبخ العمليات الهجومية وسط الميدان، بالاضافة للإسناد الحقيقي لرأس الحربة اكرم الزوي، من قبل البصول بعد انضمام الشيشاني والجباري من الأطراف، هذا الوضع أعطى الحسين الأفضلية خصوصا بعد أن استهدى للجهة اليمنى التي شغلها الشيشاني الذي توغل بكرة ودخل الصندوق قبل أن يطلق قذيفة أبعدها الحارس لركنية، ثم كرر المشهد بقذيفة زاحفة حفت بالقائم، بالمقابل متن كفرسوم مواقعه الخلفية مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة واستغلها فريق كفرسوم بصورة ايجابية عندما سدد عمر عبيدات قذيفة أبعدها الحارس أمام مروان عبيدات المندفع الذي أعادها بالشباك هدف السبق لكفرسوم في الدقيقة 26.
تهور فريق الحسين بالتقدم للأمام بغية تعديل النتيجة لتعود الكرة للحوراني الذي سددها فتألق شلبية حارس الحسين بالامساك بها، وعاد شلبية وسدد قذيفة ارتدت من الحارس شلبية أمام محمد خير لم يتوان بدكها بالشباك الهدف الثاني بالدقيقة 29، هذا الهدف أثار حفيظة لاعبي الحسين فانتفضوا وتقدموا للمواقع الأمامية أكثر فتسيدوا الموقف وسط الميدان فسدد الجباري فوق العارضة قبل أن يستغل اكرم الزوي دربكة داخل صندوق كفرسوم ليستلم الكرة ويصلحها لنفسه ويسددها بالمرمى هدف التقليص في الدقيقة 35.
واصل الحسين تقدمه وسيطر على ما تبقى من الشوط لكن دون خطورة تذكر على مرمى حماد الأسمر حارس كفرسوم لينتهي الشوط بتقدم كفرسوم بهدفين لهدف.
في الشوط الثاني اندفع فريق الحسين وحاول ضغط لاعبي كفرسوم في ملعبهم بواسطة الثلاثي محمد الشيشاني وأكرم الزوي ووجدي الجباري وأعطى اجنحته دورا في بناء الهجمات فتقدم احسان حداد من الركن الأيمن وعلاء مطالقة من الركن الأيسر لبناء الهجمات على مرمى كفرسوم الذي تراجع داخل ملعبه لاحتواء حدة هجمات الحسين، التي جاءت من عدة محاور فشكلت خطورة واضحة على مرمى الأسمر الذي اخطأته كرة الشيشاني، ومع تقدم فريق الحسين وجد كفرسوم ثغرة ومتنفسا لقيادة الهجمات المرتدة ومن إحداها تقدم بلال عويد وسدد كرة قوية تابعها احمد الحوراني بقوة داخل الشباك د68 الأمر الذي عقد من مهمة فريق الحسين، فباتت هجماته تنفذ بتسرع، ما سهل من مهمة دفاع كفرسوم لاحتوائها وتحويلها إلى هجمات مرتدة خطيرة استنزفت قدرات دفاع الحسين، الذي استسلم أمام سرعة هجمات خصمه ليعمق محمد خير جراح الفريق بالهدف الرابع من انفراد تام د82 ويختتم البديل عمر عثامنة المهرجان بالهدف الخامس د90 ليخرج كفرسوم بفوز كبير وسط فرحة أنصاره فيما ارتسمت الخيبة على وجوه جماهير فريق الحسين.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »واسفاه عليك يا نادي الحسين (ابو معتصم فواز عوض ابو سالم)

    الاثنين 19 تشرين الأول / أكتوبر 2015.
    لا ادري باي كلام سيخرج علينا مدرب نادي الحسين لتبرير خسارته امام كفرسوم للعلم فان التعاقدات التي قام بها نادي الحسين كلها اسماء من اختيار المدرب نفسه وعلى اساس انه بهذه الاسماء سينافس على بطولة الدوري ولكن واضح جدا المنافسة اربع مباريات بدون اي فوز نتائج لم يتعرض لها نادي الحسين حتى عندما كان يلعب الفريق بالناشئين لا شك ان الاسماء الموجوده حاليااسماء لامعة لا غبار عليها السؤال اين الخلل..
  • »فهد يوسف (سيف)

    الاثنين 19 تشرين الأول / أكتوبر 2015.
    والله يا فهد انك غلطان بالتعاقد معنا انت بحاجة الى فريق لتبدع وانت تبدع بدون فريق الله يكون بعونك
  • »الجزيره (غادل)

    الاثنين 19 تشرين الأول / أكتوبر 2015.
    احسنت صنعا يوم امس حين غيرت طريقي من الملعب الى البيت لقناعتي بان الفريق ليس باحسن حال في ظل التعاقدات الضعيفه والفريق بدون دكة احتياط ومدرب بفكر تدريبي محدود في مجال الفوز ليخرج علينا الإداري ان التعادل خساره لان الفريق يبحث عن الصدارة أي صدارة بهكذا فريق واداره .. الفريق بحاجة الى هيكله جديده ومدرب لا يفهم الا الفوز
    أي صدارة المركز السادس ممتاز بالموجودين