جائزة الملكة رانيا تكرم معلمين تقديرا لمبادراتهم المتميزة

تم نشره في الأحد 1 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 12:00 صباحاً

عمان - منحت جمعية جائزة الملكة رانيا العبدالله للتميز التربوي في احتفال رعاه أمس نائب رئيس الوزراء وزير التربية والتعليم الدكتور محمد الذنيبات شهادات التقدير للمعلمين على مستوى المديرية ممن وصلوا لمرحلة الزيارات الميدانية خلال مشاركتهم بجائزة الملكة رانيا العبد الله للمعلم المتميز لهذا العام.
وسلم الدكتور الذنيبات خلال الحفل الذي أقيم في الجامعة الأردنية، الشهادات لـ 108 معلمين ومعلمات من مختلف مديريات التربية والتعليم في المملكة احتفاء بهم وتقديرا لجهودهم ومبادراتهم المتميزة، وتم اختيار التربويين المكرَّمين على مستوى المديرية بعد مرحلة المقابلات التي سبقت الزيارات الميدانية.
وبلغ عدد المعلمين المتقدمين للجائزة لهذا العام 946 معلما، تأهّل منهم 225 معلما للمقابلات ما قبل الزيارة الميدانية، فيما بلغ عدد المعلمين المؤهلين للزيارة الميدانية 32 معلما ومعلمة واستحق 73 معلما ومعلمة لشهادات تكريم على مستوى المديرية.
وتم خلال الحفل تكريم مديريات التربية والتعليم للواء الرصيفة والرمثا وقصبة عمان ولواء ماركا لارتفاع عدد المعلمين المكرمين منها في هذه المرحلة من الجائزة، وتكريم مديريات التربية والتعليم في لكل من لواء البترا وبني عبيد ومديرية الثقافة العسكرية لوصول معلمين منها لذات المرحلة للمرة الأولى.
وأكدت المدير التنفيذي لجمعية جائزة الملكة رانيا العبدالله للتميز التربوي، لبنى طوقان في كلمة ألقتها في الحفل التزام جمعية الجائزة بنشر ثقافة التميز بين التربويين على مستوى المديريات والمحافظات والمملكة ككل.
وكان الدكتور الذنيبات اطلع على المعرض الفني والأدبي لمعلمي ومعلمات الوزارة، ومشروع "بيئتي الأجمل" الذي انطلقت مرحلته الأولى عام 2008 ليمثّل أول مجتمع معرفة تشرف عليه جمعية الجائزة ويعكس رغبة المتميزين للارتقاء بمدارسهم وإيجاد بيئة مدرسية تربوية سليمة تتمتع بالنظام والصحة والجمال والنظافة وبما يحفّز على التميز والإبداع. - (بترا)

التعليق