النسور يؤكد شح المساعدات الدولية للأردن رغم استضافته للاجئين السوريين

تم نشره في الاثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 12:00 صباحاً

عمان - بحث رئيس الوزراء عبدالله النسور، خلال لقائه بمكتبه في رئاسة الوزراء أمس، وفد وزاري كندي، الأعباء التي يتحملها الأردن جراء استضافته 1.4 مليون سوري على أراضيه.
وقال خلال لقائه، وزراء الدفاع هارجيت ساجان والهجرة واللاجئين والجنسية جون ماكلوم والصحة جين فيلبوت بحضور وزير الدولة لشؤون الإعلام محمد المومني، إن أزمة اللجوء السوري شكلت ضغطا على الخدمات وموارد الأردن المحدودة في ظل شح المساعدات التي يقدمها المجتمع الدولي للأردن.
واكد النسور انه ورغم ذلك فإن الأردن يعمل على بناء نموذج ديمقراطي يمتاز بالانفتاح والحريات، لافتا إلى ما حققه الأردن من إنجازات ملموسة في مجالات التعليم والصحة.
من جهته، أشاد الوفد الوزاري الكندي بتعامل الأردن مع أزمة اللاجئين السوريين، رغم التحديات الاقتصادية التي تواجهها المملكة، مؤكدين استمرار دعم كندا للأردن في هذا المجال.
واشاروا بهذا الصدد الى ان كندا ستعمل على استقبال نحو 10 آلاف لاجئ سوري حتى نهاية الشهر المقبل، و15 الفا حتى نهاية شباط (فبراير) 2016، ليصار بعدها الى استقبال 10 آلاف لاجئ آخرين. -(بترا)

التعليق