الفاو: 1.3 مليار طن من المواد الغذائية تهدر كل عام

تم نشره في الاثنين 4 كانون الثاني / يناير 2016. 12:00 صباحاً

عمان - الغد - كشفت منظمة الاغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) اخيرا ان 1.3 مليار طن من المواد الغذائية تهدر كل عام أو تؤول إلى الخسارة. وفي بعض البلدان يبلغ المعدل 35 % من مجموع المواد الغذائية المتوافرة.
واشارت المنظمة إلى ان صافي الإنتاج الغذائي في إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى يبلغ 230 مليون طن سنوياً.
وتظهر الحقائق ان 75 % ممن يعانون انعدام الأمن الغذائي وسوء التغذية في العالم يعتمدون على الزراعة والموارد الطبيعية كأساس لمعيشتهم.
وتقول المنظمة بما أن المزارع العائلية تنتج نحو 80 % من المواد الغذائية في العالم، فإن دعم المزارعين الأسريين يصبح حاسم الأهمية لتحقيق الأمن الغذائي العالمي.
وتشير الحقائق إلى أن عدد الجياع في العالم الآن دون 800 مليون بفارق طفيف- أي نحو  فرد من بين كل 9 أفراد وفي الأقاليم النامية، انخفض معدل انتشار نقص التغذية إلى 12.9 % من مجموع السكان، بعد أن كان 23.3 % قبل 25 عاماً.
كما تظهر ان أغلبية البلدان- 73 من 129 بلداً- حققت هدف الجوع ضمن الأهداف الإنمائية للألفية لخفض نسبة من يعانون الجوع المزمن في صفوف سكانها إلى النصف بانتهاء العام 2015 ومن تلك البلدان الثلاثة والسبعين، حقق 29 بلدا الهدف الأكثر صرامة لتصنيف مجموع عدد الجياع، وفق المعيار المحدد في مؤتمر القمة العالمي للأغذية العام 1996.
كما تكشف ان من  بين البلدان الثلاثة والسبعين نجح 12 بلداً في الاحتفاظ بمعدلات الجوع دون 5 % من مجموع سكانها، ومنذ وقت يعود إلى العام 1990 على الأقل وفي المناطق النامية، تراجع معدل انتشار نقص التغذية إلى 12.9 % من مجموع السكان، بعد أن كان 23.3 % قبل 25 عاماً.
وتؤكد الحقائق ان هذه الاتجاهات أن نحو 216 مليون شخص تحرروا من براثن الجوع منذ العام 1990
وتبين ان مشروعات منظمة "فاو" لإنتاج الغذاء عالمياً تتطلب زيادة بنسبة 60 % بحلول العام 2030، لمواكبة النمو السكاني العالمي ما سيتطلب القضاء المبرم على الجوع في العالم بحلول العام 2030، مبلغاً إضافياً مقداره 267 مليار دولار سنوياً في المتوسط للاستثمار بالمناطق الريفية والحضرية، وللحماية الاجتماعية.

التعليق