ليبيا: الأمم المتحدة تنتقد تأجيل تشكيل حكومة وحدة

تم نشره في الاثنين 18 كانون الثاني / يناير 2016. 12:03 صباحاً

طرابلس - أسف موفد الأمم المتحدة لليبيا مارتن كوبلر أمس لقرار السلطات الليبية ارجاء تشكيل حكومة الوحدة ليومين، مطالبا بضرورة احترام المهل الزمنية.
وينبثق تشكيل الحكومة من اتفاق وقع في كانون الاول/ديسمبر برعاية الامم المتحدة من قبل اعضاء في البرلمانين الليبيين المتنافسين، علما بان ايا منهما لم يعترف بالاتفاق.
ووفقا للاتفاق يفترض ان يشكل مجلس رئاسي يقوده رجل الاعمال فايز السراج حكومة الوحدة الوطنية قبل الاحد. وبحسب صفحة المجلس على فيسبوك "تم ارجاء هذا الاستحقاق 48 ساعة" من دون توضيح الاسباب.
وقال كوبلر الذي وصل أمس الى ليبيا على حسابه على تويتر "آسف لقرار المجلس الرئاسي تاجيل تشكيل حكومة الوحدة الوطنية. لم يعد في امكان ليبيا
 الانتظار".
واضاف "ادعو المجلس الرئاسي الى احترام هذا الاستحقاق الجديد وضمان تشكيل حكومة وحدة في اقرب فرصة".
بدوره، اعتبر بيتر ميلت السفير البريطاني في ليبيا على تويتر ان "تشكيل حكومة وحدة وطنية في ليبيا أمر ملح للتصدي للارهاب وانقاذ اقتصاد" البلاد.
وتشيع مجموعات مسلحة الفوضى في ليبيا منذ سقوط نظام معمر القذافي في 2011 وتتنازع سلطتان الحكم منذ 18 شهرا.
ويحض الغربيون على تشكيل حكومة وحدة وطنية تكون قادرة على ضمان استقرار البلاد وطلب المساعدة لمحاربة تنظيم داعش الذي يعزز وجوده في ليبيا وتبنى مطلع الشهر الحالي اعتداءين داميين.
وذكرت وكالة الانباء الليبية التابعة للسلطات المعترف بها ان كوبلر اجرى الاحد لقاء مغلقا مع رئيس البرلمان المعترف به عقيلة صالح في شحات بشرق ليبيا.
واضاف المصدر نفسه ان كوبلر وصالح تطرقا الى "آخر المستجدات المتعلقة بحكومة الوحدة الوطنية".-(ا ف ب)

التعليق