رئيس مجلس الأعيان والسفير الهنغاري يبحثان العلاقات الثنائية

الفايز: حل القضية الفلسطينية يفوت الفرصة على قوى الإرهاب والتطرف

تم نشره في الجمعة 22 كانون الثاني / يناير 2016. 12:00 صباحاً

عمان- بحث رئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز، لدى لقائه في مكتبه بالمجلس أمس سفير هنجاريا لدى المملكة تشابا انتال، العلاقات الثنائية بين البلدينبمختلف المجالات، وسبل تعزيزها وتطويرها.
وجرى خلال اللقاء استعراض مختلف الاوضاع الراهنة في المنطقة، خاصة المتعلقة بالإرهاب والأزمة السورية.
وأكد الفايز أن حل القضية الفلسطينية، وفق قرارات الشرعية الدولية، وبما يمكن الشعب الفلسطيني من اقامة دولته المستقلة، على التراب الوطني الفلسطيني، يمثل مفتاح الحل لمختلف الأزمات السياسية في المنطقة، ويفوت الفرصة، على قوى الارهاب والتطرف، من استغلال حالة عدم تمكين الشعب الفلسطيني من حقوقه.
وفيما يتعلق بالأزمة السورية، بين الفايز ان الاردن يؤكد على الدوام، ان الحل الذي يفضي الى إنهاء الأزمة السورية، ويحفظ وحدة سورية وشعبها، هو الحل السياسي، وجلوس مختلف الاطراف المعنية بالأزمة على طاولة الحوار لايجاد الحلول التي تعيد الامن والاستقرار الى سورية، وتحفظ مؤسسات الدولة.
وبخصوص الإرهاب، بين الفايز ان الاردن كان في طليعة الدول التي حذرت من خطره، وفي طليعة الدول التي عملت بقوة على محاربته.
وقال ان خطر الارهاب بات يهدد الجميع، وبالتالي فإن محاربته تحتاج الى جهد دولي تشاركي، واستراتيجية محددة يعمل عليها الجميع، من اجل التخلص من قوى الارهاب والتطرف، ومختلف التنظيمات التابعة لها.
من جانبه ثمن السفير الهنجاري الدور الكبير الذي يقدمه الأردن من اجل رعاية اللاجئين السوريين.
وقال ان الاردن وبقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني يقوم بدور محوري وكبير من اجل إنهاء الصراعات والأزمات في منطقة الشرق الاوسط وهو دور يحظى بتقدير الجميع، مشيراً إلى العديد من أوجه التعاون بين هنجاريا والاردن، خاصة في مجال التعليم والسياحة.-(بترا) 

التعليق