البحث الجنائي يطالب المواطنين الانتباه لأولادهم على مواقع التواصل الاجتماعي

القبض على شخص حاول استغلال طفلة جنسيا على الإنترنت

تم نشره في الاثنين 25 كانون الثاني / يناير 2016. 02:40 مـساءً - آخر تعديل في الاثنين 25 كانون الثاني / يناير 2016. 03:17 مـساءً
  • "الجرائم الإلكترونية" تحبط استغلال طفلة جنسيا على الإنترنت

عمان- الغد- اهابت وحدة الجرائم الالكترونية في ادارة البحث الجنائي بالاخوة المواطنين بضرورة مراقبة ابنائهم وخصوصاً الاطفال والاحداث منهم عند استخدامهم للوسائل الالكترونية او مواقع التواصل الاجتماعي وتنبيههم باستمرار الى خطورة التواصل مع الغرباء والى المخاطر التي يمكن ان يتعرضوا لها منعاً من تعرضهم للاستدراج والاستغلال بكافة اشكاله.

وأكدت الوحدة في بيان لها، ضرورة توعيتهم بعدم ارسال اية صور او معلومات لاي شخص غير موثوق فيه ، وضرورة ابلاغ وحدة الجرائم الالكترونية في ادارة البحث الجنائي عن اي حسابات او اشخاص يحاولون استدراج ابنائهم عبر مواقع الانترنت المختلفة او مواقع التواصل الاجتماعي ، وضرورة متابعة كافة التحذيرات التي تصدر عن ادارة البحث الجنائي عبر الصفحة الرسمية لوحدة الجرائم الالكترونية على موقع الفيسبوك.

ووفق ادارة الاعلام الامني العاملين فان احدى السيدات ومن خلال مراقبتها لاستخدام ابنائها للانترنت ومواقع التواصل الاجتماعي اكتشفت محاولة احد الاشخاص وعبر احد الحسابات التي تراسل ابنتها البالغة عشر سنوات استغلالها جنسيا حيث توجهت على الفور الى وحدة مكافحة الجرائم الالكترونية التابعة لادارة البحث الجنائي وتقدمت اليهم بشكوى بذلك.

واضافت ادارة الاعلام الامني ان العاملين في وحدة مكافحة الجرائم الالكترونية باشروا منذ اللحظة الاولى لتقديم الشكوى التحقيق فيها عبر الوسائل الفنية والتقنية والالكترونية مما مكنهم من تحديد الهوية الحقيقية لذلك المجرم، والذي تبين انه قد انشأ صفحة وهمية باسم فتاة على احد مواقع التوصل الاجتماعي واستخدمها للاستغلال الجنسي على الاطفال وتم تحديد مكان تواجده والقي القبض عليه وضبط بداخل منزله بعد تفتيشه جهازي حاسوب وهاتف خلوي كان يقوم باستخدامها لتلك الغايات واعترف بالتحقيق معه بقيامه بانشاء صفحة تحمل اسم فتاة ومن ثم التواصل مع عدة فتيات قاصرات لغايات استغلالهم جنسياً.

والجدير بالذكر ان قانون الجرائم الالكترونية رقم (27) لعام 2015م يعاقب في المادة التاسعة منه بالاشغال الشاقة المؤقتة وبغرامة لا تقل عن خمسة الاف دينار ولا تزيد عن 15 الف دينار لكل من يقوم باستغلال كل من لم يتم الثامنة عشرة من عمره او اي شخص معوق نفسياً او عقلياً لاعمال الاعمال الدعارة او الاعمال الاباحية.

التعليق