التلهوني: الأردن حقق إنجازات مهمة بتعزيز وحماية حقوق الإنسان

تم نشره في الأربعاء 2 آذار / مارس 2016. 12:00 صباحاً

جنيف - قال وزير العدل الدكتور بسام التلهوني ان "الاردن حقق ضمن رؤية جلالة الملك، انجازات مهمة في تعزيز وحماية منظومة حقوق الانسان، وخطا خطوات واسعة في ترسيخ المنهج الاصلاحي الشامل، والذي يتسم بالاستمرارية والجدية، وتعزيز حقوق وحريات المواطن، ونشر الثقافة الديمقراطية، بالرغم مما تشهده المنطقة من انتهاكات جسيمة للقيم الانسانية السامية.
واشار التلهوني خلال انطلاق الدورة العادية الحادية والثلاثين لمجلس حقوق الانسان امس في جنيف، بمشاركة 47 دولة عضوا في الامم المتحدة، الى ان دستور المملكة عزز حقوق الانسان وكرامة الاردنيين وحماية حياتهم الخاصة، وضمان العدالة اثناء الاجراءات القضائية، وحماية المواطنين من التعرض للتعذيب.
وفيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، اكد ان حلها مفتاح تسوية الصراعات في المنطقة والعالم، بحيث يعتبر اخفاق المجتمع الدولي في ايجاد حل عادل وشامل لها استنادا، دافعا رئيسا لتغذية الارهاب والعنف والتطرف.
وحول ازمة اللجوء السوري، اكد التلهوني انها احد اكبر ما يواجه الاردن من تحديات، جراء استضافة نحو 4ر1 مليون من الاشقاء السوريين، ما شكل عبئا هائلا على ميزانية المملكة.
ويناقش المؤتمرون الانتهاكات الخطرة لحقوق الإنسان وتدهور الحالة الإنسانية في العديد من بقاع العالم، بينها  سورية، وفلسطين وأراض عربية محتلة أخرى، وتقديم مساعدة تقنية للصومال وليبيا والعراق، وبناء قدراتهم في مجال حقوق الإنسان.
وبالتزامن مع الدورة، ستعقد حلقات نقاشية رفيعة المستوى بشأن تعميم منظور حقوق الانسان وخطة التنمية المستدامة لعام 2030 وحقوق الانسان.-(بترا)

التعليق