إغاثة 1800 مهاجر وانتشال جثتين قبالة سواحل ليبيا

تم نشره في الخميس 17 آذار / مارس 2016. 12:00 صباحاً

برلين -  أعلن خفر السواحل الإيطالي أمس أن أكثر من 1800 مهاجر انقذوا منذ أول من أمس قبالة السواحل الليبية وتم انتشال جثتين في حين ان عمليات انقاذ اخرى جارية.
وبعد أسابيع من الهدوء النسبي في جنوب المتوسط تم أول من أمس اغاثة 951 مهاجرا بينهم 615 من قبل البحرية الالمانية أمس، كما اعلن خفر السواحل الايطالي الذي يقوم بتنسيق عمليات الإنقاذ من روما.
والمهاجرون الذين انقذتهم سفينة "فرانكفورت-ام-ماين" كانوا يبحرون إلى صقلية على أن يصلوا بعد الظهر إلى مرفأ بوتزالو بحسب البحرية الألمانية.
وأمس أنقذت سفينة من خفر السواحل الإيطالي 750 مهاجرا كانوا في تسعة قوارب مطاطية وعثر فيها على جثتين.
ولم يكشف سبب الوفاة لكن خفر السواحل يذكر بانتظام بالحالة الصحية السيئة للمهاجرين الذين كانوا يعيشون في ظروف صعبة في ليبيا.
وفي موازاة ذلك ذكرت البحرية الإيطالية ايضا على تويتر انها اسعفت 130 مهاجرا في زورق مطاطي أمس، وأطلقت عمليات لانقاذ مهاجرين كانوا في ثلاثة زوارق واجهت صعوبات.
وبحسب المفوضية العليا للاجئين وصل 9500 مهاجر بحرا إلى إيطاليا منذ مطلع العام، في حين أن اكثر من 143 الفا عبروا بحر ايجه بين تركيا واليونان.
وتشهد ليبيا منذ سقوط نظام معمر القذافي في 2011 فوضى امنية ونزاعا على السلطة يستغله المهربون وقد حاول آلاف الأشخاص التوجه إلى أوروبا، إذ إن السواحل الإيطالية لا تبعد سوى 300 كلم.
وفي نهاية كانون الثاني (يناير) تم اغاثة اكثر من 2500 مهاجر خلال اربعة ايام بينهم 1270 خلال يوم واحد في 26 كانون الثاني (يناير). إلى ذلك، اعترض خفر السواحل الليبي قبالة سواحل مدينة زوارة التي تبعد 160 كلم غرب طرابلس مركبا يقل 129 مهاجرا كانوا يحاولون الوصول إلى اوروبا انطلاقا من ليبيا، كما اعلن متحدث باسم البحرية.
وقال ايوب قاسم لوكالة الانباء التي تتخذ من طرابلس مقرا لها والتابعة للحكومة غير المعترف بها دوليا ان "وحدة من خفر السواحل اعترضت مركبا على بعد عشرة اميال بحرية شمال شرق زوارة التي ابحرت
منها".
وتابع العقيد قاسم ان المهاجرين قادمون من السودان ومصر وسورية وفلسطين والمغرب واثيوبيا وغامبيا ونيجيريا والسنغال وتشاد.-(وكالات)

التعليق