العقبة: ‘‘أيلة‘‘ تشغل ملعب الغولف الدولي وتضيئه بالطاقة المتجددة

تم نشره في الأربعاء 4 أيار / مايو 2016. 11:00 مـساءً
  • مشروع واحة أيلة -(من المصدر)

أحمد الرواشدة

العقبة - وقعت شركة واحة أيلة للتطوير وشركة توزيع الكهرباء اتفاقية جديدة تقضي بربط نظم مصادر الطاقة المتجددة لمشروع أيلة في العقبة باستخدام أسلوب النقل بالعبور، وبقدرة 2.6 ميغاواط، وذلك لغايات تزويد ملعب الجولف الدولي في المشروع بكافة متطلباته من الكهرباء، بالإضافة لأحمال الخدمات المشتركة في المشروع.
وقال المدير التنفيذي لشركة واحة أيلة للتطوير المهندس سهل دودين إن الطاقة المنتجة من خلال الاتفاقية ستعمل على تغذية عدد من مرافق الخدمات الخاصة بتشغيل ملعب الجولف والذي يمتد لمساحة 1200 دونم، لكونه يمثل الملعب الأول من نوعه بمواصفات عالمية، تؤهله لاستقطاب كبرى المباريات الدولية، كخدمات تحلية المياه الخاصة بالري، والتي تصل قدرتها لتحلية نحو 3000 متر مكعب يومياً.
وأضاف أنها ستضمن أيضا توزيعها على كامل محيط الملعب من خلال الجداول والبحيرات ضمن ملعب الغولف، إلى جانب رفع وضخ المياه المحلاة وتغذية كافة وحدات إنارة الملعب" والأكاديمية ومرافق الصيانة، مؤكداً أن الطاقة المنتجة ستغطي أحمال خدمية أخرى في المشروع تشمل المكاتب والمرافق الخدمية، وجزءا من محطة التبريد المركزية لجزيرة المرسى في المشروع.
من جانبه، قال مدير عام شركة توزيع الكهرباء المهندس حسان الذنيبات إن الاتفاقية التي تم التوقيع عليها هي تأكيد على الدور المنوط بشركة توزيع الكهرباء، في الإشراف والرقابة على كافة خطوط الربط الكهربائي الوطني، ضماناً لسلامة واستدامة الخدمة بالصورة الأفضل للجميع، وبالذات من مصادر الطاقة المتجددة، تنفيذاً للاستراتيجية الوطنية لرفع مساهمة الطاقة المتجددة، ضمن سلة توليد الطاقا في المملكة لتصل إلى 10 % مع العام 2020.
يشار إلى أن شركة أيلة كانت قد استكملت أعمال البناء والتهيئة المخصصة لنظام الطاقة المتجددة باستخدام الطاقة الشمسية، وأجرت فحوصات الربط والتشغيل بالتعاون مع مختصين عالميين بهذه الأنظمة، وتحت إشراف شركة توزيع الكهرباء حيث تم الربط الفعلي بتاريخ 2/4/2016.
وبهذا الخصوص، أكد دودين أهمية التعاون والتسهيلات الممنوحة من قبل شركة توزيع الكهرباء وهيئة الطاقة والمعادن، ودورهما في دعم مشاريع الطاقة المتجددة لمستقبل أفضل، وأثر ذلك في الاستثمارات الوطنية ومشروع أيلة على وجه الخصوص، الذي يعد رائداً في سعيه لحل إحدى أكبر المشكلات الوطنية والاستثمارية والمتمثلة بالطاقة.
وأشار إلى أن هذا المشروع والذي يأتي الإعلان عنه بعد أقل من عام من توقيع وتشغيل منظومة أخرى باستخدام أسلوب صافي القياس وبقدرة 3.2 ميغا واط داخل حدود المشروع لتغطية أحمال تدوير مياه البحيرات في أيار الماضي، يؤكد التزام واحة أيلة للتطوير بأن تكون رائدة في هذا المجال والتوجه نحو الاستدامة، خصوصاً بعد أن لمست الشركة فوائد هذه الميزة الطبيعية التي هي حافز للإعلان بالمباشرة عن العمل على مشروع جديد مستقبلاً ضمن حدود مشروع أيلة ولذات الغاية سيتم الإعلان عنها في حينه.
وتلا توقيع الاتفاقية عرض موجز لمشروع أيلة قدمه المهندس دودين بحضور المهندس الذنيبات ومساعديه ومديري الأقسام المختصة، حيث أبدى الحضور اهتمامهم واعتزازهم بالمشروع وتوجهاته الحقيقية في حل مشكلة الطاقة.
يشار إلى أن شركة واحة أيلة للتطوير تسعى للاستفادة ما أمكن من مشاريع الطاقة المتجددة، بعد أن أصبحت الشركة الأولى في الأردن في حجم الطاقة النظيفة (الخضراء) المنتجة داخل حدوده ولأغراضه الخاصة، والتي وصلت لإجمالي طاقة مولدة من مشروعين منفصلين إلى نحو 6 ميغاواط.
يذكر أن واحة ايلة هي شركة مساهمة خاصة مسجلة في منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة. وتعمل الشركة كمالك/ مطور رئيسي للمشروع، ويتمثل هدفها في بناء مشروع أيلة، والذي يمتد على الواجهة المائية ليجمع في مكوناته أفضل ميزات المشاريع السكنية والسياحية المتنوعة الخدمات.
ويمتاز مشروع أيلة بموقع استراتيجي في مدينة العقبة التي تعد الميناء البحري الوحيد في الأردن. ويجمع المشروع أحدث المساحات التجارية الرائدة والمساكن الراقية وخدمات الترفيه عالية الجودة، ليرتقي بمدينة العقبة لتصبح مركزاً عالمياً على خريطة السياحة والتجارة والترفيه العالمي. ويمتد مشروع أيلة على مساحة 4320 دونما (4,320,000 متر مربع)، ويطلّ ممتداً على الواجهة البحرية الخلابة لخليج العقبة بطول 235 متراً.

التعليق