العقبة: إخراج 790 حاوية من الميناء يوميا

تم نشره في الثلاثاء 7 حزيران / يونيو 2016. 11:00 مـساءً
  • شاحنات محملة بالحاويات تنتظر المعاينة والخروج من ميناء الحاويات -(من المصدر)

أحمد الرواشدة

العقبة - ارتفع معدل اخراج الحاويات من ميناء الحاويات بواقع 790 حاوية يوميا خلال شهر أيار الماضي مقارنة بـ679 حاوية يوميا خلال شهر نيسان الماضي، فيما بلغ معدل تحميل الحاويات خلال الاسبوع الاول من الشهر الحالي 788 حاوية.
وأوضح رئيس مجلس المفوضين بالانابة في سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة الدكتور يوسف منصور، ان غالبية الاغذية والمنتوجات الخاصة برمضان تم استيرادها عبر ميناء حاويات العقبة وقبل حلول شهر رمضان المبارك، وذلك لتعاون تجار هذه المواد وتجاوبهم لدعوات استيراد المواد قبيل الشهر الكريم.
وأكد أن إنشاء المركز الجمركي الجديد ساحة (4) جاء استجابة لحاجات تطوير وتسريع أعمال المعاينة المتزامنة وتسريع انسياب البضائع ومنع تخزين الحاويات في ساحات ميناء حاويات العقبة لتصل بسرعة وكفاءة الى المستهلك النهائي.
وأشار منصور إلى الإجراءات التي اتخذتها سلطة المنطقة الخاصة، وقامت بتنفيذها قبل حلول الشهر المبارك بالتعاون مع كافة اطراف منظومة النقل اللوجستي (مؤسسة المواصفات والمقاييس والمؤسسة العامة للغذاء والدواء والأجهزة الأمنية المختلفة اضافة الى الجمارك ووزارة الزراعة)، ومنها تطبيق المعاينة المتزامنة الموحدة في المركز الجمركي الجديد، ورفع عدد الفرق التي تقوم بأعمال المعاينة من اربعة فرق الى عشرة وتشغيل ثلاثة أجهزة اشعة لفحص الحاويات.
وأوضح أن تجهيز ساحات انتظار اضافية خارج ميناء الحاويات (x1-x2) لإتمام اجراءات الخروج، بدلا من بقائها داخل ساحات الميناء أدى إلى تسهيل الحركة الانسيابية للحاويات وسرعة تدفقها وإخراجها الى مقاصدها النهائية، مثلما ساهم رفد مديرية الجمارك والمواصفات والمقاييس والزراعة بكوادر جديدة في سرعة التخليص الجمركي والإفراج عن البضائع.
وبين منصور أن سلطة المنطقة الخاصة شكلت لجنة خاصة من كافة الجهات ذات العلاقة لمتابعة ومراقبة أعمال الموانئ وسلسلة التزويد والنقل بشكل يومي وعلى مدار الساعة، تقدم تقاريرها الفنية المستندة الى ارقام واحصائيات دقيقة عن سير العمل في منظومة الموانئ.
وقال إن ما نراه من انسيابية وتدفق متزايد في حركة نقل الحاويات هو نتيجة لتضافر كافة الجهود المذولة خلال العام الماضي، والتي ما زالت مستمرة حتى يومنا هذا لتحقيق الرفاه للمواطن وتحديدا خلال شهر رمضان الفضيل.

التعليق