النفط يهبط وسط مخاوف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

تم نشره في الأربعاء 15 حزيران / يونيو 2016. 12:00 صباحاً

لندن - هبط النفط أمس وسط حالة من التوتر بين المستثمرين في الأسواق المالية بشأن الاستفتاء الذي سيجرى الأسبوع المقبل في بريطانيا على الخروج المحتمل من عضوية الاتحاد الأوروبي مما طغى على مؤشرات على تعافي أسعار الخام.
وانخفض خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 66 سنتا ليصل إلى 49.69 دولار للبرميل مواصلا الهبوط لليوم الرابع على التوالي في حين انخفض الخام الأميركي في العقود الآجلة بواقع 65 سنتا إلى 48.23 دولار للبرميل.
وفي انعكاس للتوتر الشديد الذي يعتري المستثمرين بشأن احتمالات التصويت لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي سجل الجنيه الاسترليني أعلى مستوى من التقلبات في 20 عاما على الأقل وبما فاق حتى ما حدث عندما انهار بنك ليمان براذرز الأمريكي للاستثمار أواخر 2008.
كما تتأثر معنويات السوق سلبا بمخاوف بشأن النمو في الصين بما يكفي لتبديد أثر إشارات متفائلة مثل توقع الولايات المتحدة يوم الاثنين تراجع إنتاج النفط الصخري في يوليو تموز للشهر السابع على التوالي.
وتوقعت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) يوم الاثنين أن سوق النفط العالمية ستستعيد توازنها بشكل أفضل في النصف الثاني من 2016 إذ يساعد تعطل بعض الإنتاج في نيجيريا وكندا على تسريع وتيرة تقلص تخمة المعروض من الخام. - (رويترز)

التعليق