شركات وأعمال

“EY” تكشف نتائج استطلاع استشارات المحاسبة المالية

عمان- كشفت إرنست ويونغ (EY) الشرق الأوسط وشمال أفريقيا النقاب عن نتائج الاستطلاع الذي أجراه قسم خدمات استشارات المحاسبة المالية، تحت عنوان “كيف يمكن للمديرين الماليين حماية مؤسساتهم اليوم والبناء للغد؟”. وذكر التقرير أن التداعيات الناجمة عن تفشي وباء كوفيد 19 قد سلطت الضوء على ضرورة قيام المديرين الماليين بتسريع تبني التوجهات الراهنة التي بدأت بالفعل تسود في بيئة العمل المالية. حيث كشفت نتائج الاستطلاع أن 56 ٪ من المديرين الماليين المشاركين أشاروا إلى أن تطوير قدراتهم في مجال الأتمتة والتقنيات الرقمية يمثل أولوية قصوى بالنسبة لهم. علاوة على ذلك، يدرس 69 ٪ من المشاركين في الاستطلاع إمكانية استخدام تقنيات الأتمتة في عمليات مالية متعددة، أو أنهم يطبقون بالفعل تقنيات الأتمتة على هذه العمليات ويعتزمون العمل على زيادتها في المستقبل القريب.
وتأتي نتائج الاستطلاع في وقت تواجه فيه الإدارة المالية تحديات جمة من ناحية التمويل والسيولة، بالإضافة إلى تعطل سير الأعمال، إذ أشار 71 ٪ من المديرين الماليين إلى أن الحفاظ على استمرارية الأعمال يمثل أولوية قصوى بالنسبة لهم. في حين أكد 69 ٪ ممن شملهم الاستطلاع أن التغلب على تحديات التمويل والسيولة يمثل أيضاً أولوية قصوى لمؤسساتهم.
وفي معرض تعليقه على نتائج الاستطلاع، قال خورام ميان، رئيس خدمات التدقيق في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى EY: “لا يمكن بأي حال من الأحوال الاستخفاف بحجم التحديات التي تواجه المديرين الماليين، حيث يتعين على العديد منهم الموازنة بين متطلبات الاستجابة الفورية للتداعيات التي تفرضها الأزمة على المدى القصير، والتخطيط في الوقت ذاته للمستقبل عبر تعزيز الصلابة والمرونة الضرورية للانتقال إلى المرحلة التالية. وتمثل جائحة كوفيد 19 مبرراً قوياً لتسريع مسيرة التحول الرقمي التي تمثل عنصراً أساسياً لتزويد الوظائف المالية بقدرات إضافية تساعدها على استئناف النمو بعد انحسار الجائحة. وستتطلب الأشهر المقبلة جهوداً جبارة من قبل المديرين الماليين لتحقيق التوازن بين أهدافهم على المدى القصير والمتوسط، لكنهم سيحتاجون أيضاً إلى العمل على إرساء ثقافة عمل جديدة تركز بشكل متزايد على المعلومات غير المالية لتعزيز القيمة المستدامة على المدى الطويل”.
وتشير نتائج الاستطلاع إلى أن السرعة والمرونة هما عنصران حاسمان في التعامل مع متطلبات العمل المتقلبة. وقد وجدت العديد من المؤسسات نفسها بين ليلة وضحاها ملزمةً بالانتقال الفوري إلى نموذج العمل عن بُعد، وإيقاف جميع الخدمات التي تتطلب التواصل الشخصي مع العملاء، مما وضع المزيد من الضغوط على المديرين الماليين لإعادة هيكلة بيئة العمل اليومية الاعتيادية على وجه السرعة. ونتيجة لذلك، اعتبر 83 ٪ من المشاركين في الاستطلاع أن تطوير أطر وسياسات العمل عن بُعد يمثل بالنسبة لهم أولوية متوسطة أو قصوى.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock