أخبار محليةاقتصاد

“Kalatechs” منصة لتوظيف كفاءات قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات

‎عمان – الغد- أطلقت شركة كلمنتينا بالتعاون مع جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” و‎برعاية وزير الاقتصاد الرقمي والريادة، المهندس مثنى الغرايبة ، أمس، عبر تقنية الاتصال عن بعد، منصة “Kalatechs” المتخصصة بتوظيف الكفاءات في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

‎ومنصة “Kalatechs” هي أول بوابة توظيف متخصصة في تقديم خدمات وحلول شاملة لتوظيف خبراء تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

‎وقد رحب المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “كلمنتينا”، سليمان شنك بالمشاركين ، قائلاً ان المنصة تشمل عدة مجالات فرعية كالبرمجة أمن المعلومات والاستشارات والذكاء الاصطناعي وعلوم البيانات.

مشيرا الى ان الهدف منها هو تمكين الشركات المحلية من توظيف الخبرات الأردنية في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات و تسويق الكفاءات الأردنية اقليميا وجعل الاردن مركزا للخبراء في مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على مستوى الوطن العربي.


‎ولفت الى انه تم تطوير خدمات الشركة بناءً على نتائج الأبحاث، وذلك لسد الثغرات في ممارسات التوظيف في الشرق الأوسط وكذلك تزويد العملاء بخدمات ذات قيمة مضافة لتحقيق أهدافهم التجارية المرجوة.

‎ونوه الى ان المنصة ستهدف ايضا لبناء قدرات العاملين في القطاع من خلال عرض البرامج التدريبية وورش العمل المتخصصة .


‎وقدم شكره لجمعية “انتاج” على تعاونها في ‎إطلاق هذه المنصة.

‎وقال وزير الاقتصاد الرقمي والريادة المهندس مثنى غرايبة، ان جائحة كورونا أتاحت المجال أمام شركات قطاع تكنولوجيا المعلومات لاستحداث وظائف جديدة وسط الإغلاق الذي عم كافة القطاعات، مؤكدا على جهود قطاع تكنولوجيا المعلومات في تحويل هذه الأزمة الى فرصة.


‎وأشار الى ان منصة “Kalatechs”تعتبر نموذجا ناجعا في ظل الظروف الحالية، منوها الى ان هذه المنصة تأتي في خضم جائحة كورونا، مما يؤكد ريادتها وجدواها.

‎وشدد على أهمية تدريب الأجيال على الوظائف الجديدة، مؤكدا على ان التدريب على المهارات لا يقتصر على خريجي الجامعات ولكن يجب ان يبدا من المدرسة.


‎وبدوره قال رئيس هيئة المديرين في جمعية “انتاج” الدكتور بشار حوامدة، ان الشركات المحلية العاملة في قطاع تكنولوجيا المعلومات تبحث عن المهارات الأساسية لدى طالبي الوظائف، في حين تقوم تلك الشركات بالتدريب والتأهيل فيما بعد.


‎وأشار الدكتور حوامدة، الى ان خريجي الجامعات يفتقرون للمهارات الأساسية اللازمة للعمل في قطاع تكنولوجيا المعلومات، منوها الى ان عددا من دول المنطقة خصوصا في الخليج تجاوزت الأردن باستخدام التكنولوجيا.

‎ولفت الى ان الأردن لم يعد يصدر الكفاءات للمنطقة كما كان في السابق، معتبرا ان هذا مؤشر خطير ومؤثر مستقبلا.
‎ودعا الى اطلاق يد القطاع الخاص للعمل بشكل اسرع، مشيرا الى ان مجلس المهارات القطاعية يعتبر نقطة مضيئة في إيجاد مخرجات تعليمية جيدة.


‎ومن جهته، قال الرئيس التنفيذي لشركة اس تي اس “STS” ايمن المزاهرة، ان الفترة الحالية غير طبيعية، حيث أثرت على كافة مناحي الحياة، في حين دفعت أرقام البطالة الى مستويات غير مسبوقة.


‎ولفت المزاهرة الى ان هنالك مستقبل مشرق أمام قطاع تكنولوجيا المعلومات في حال انتهاء جائحة كورونا، وذلك لان القطاع هو الأقدر على العمل في كافة الظروف، مؤكدا ان الفرصة أمام شركات القطاع لتوظيف التحدي وتحويله الى فرصة قائمة.


‎وعلاوة على ذلك، أكد رئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الاتصالات الدكتور غازي الجبور، على انه يجب تحضير الأجيال نحو مستقبل كبير من التكنولوجيا المتطورة، مشيرا الى ان التعليم الذاتي يجب تعزيزه كثقافة مجتمعية.


‎وشدد على انه لا يوجد مساق أو تخصص جامعي أو حتى جامعة قادرة على تغطية وتدريب كافة التكنولوجيات التي تظهر في العالم.


‎وأشار الى ان الهيئة تقوم بتعزيز ثقافة التعليم الذاتي لموظفيها وذلك لمواكبة كافة التطورات التي تحدث على مستوى تكنولوجيا المعلومات.

الوسوم
انتخابات 2020
28 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock