عباس باق في المستشفى "حتى الاثنين على الأقل"

رام الله- افاد مسؤول فلسطيني وكالة فرانس برس ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس سيبقى في المستشفى "حتى الاثنين على الاقل" جراء آلام في الصدر وارتفاع في درجة حرارته اثر العملية الجراحية التي أجريت له الثلاثاء في الاذن الوسطى.

ولم يدل المسؤول الذي رفض كشف هويته بتفاصيل اضافية عن الحال الصحية لعباس الذي نقل مجددا ظهر الاحد الى المستشفى الاستشاري شمال غرب مدينة رام الله في الضفة الغربية، مكتفيا بالقول ان "الرئيس سيبقى في المستشفى حتى غد (الاثنين) على الاقل".

وكان عباس (83 عاما) اجرى مساء السبت تصويرا بالرنين المغناطيسي للاذن الوسطى، وغادر المستشفى بعدها.

وخضع عباس في المستشفى نفسه الثلاثاء لعملية جراحية "ناجحة" في الاذن الوسطى.(أ ف ب) 

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018