الدجاني تنشر حب القراءة بين الأطفال وتفوز بجائزة ‘‘كلاوس ج. جيكوبز‘‘

عمان-الغد- تسعى د. رنا الدجاني، عن طريق منظمتها "نحن نحب القراءة" لنشرِ حب القراءة بين الأطفال، وتمكين الشباب والنساء القارئين ليصبحوا قادة في مجتمعاتهم. توفر الدجاني حلاً تكلفته قليلة يساهم في التطور الإيجابي للطفل، وذا ديمومة عالية، مما ساهم في وصول هذا البرنامج لآلاف الشباب والأطفال اللاجئين في الأردن وحول العالم.
تقديرا لجهودها بزرع حب القراءة بين الأطفال ومحاولاتها لإطلاق قدراتهم الداخلية ليصبحوا صانعي تغيير، تسلمت رنا الدجاني جائزة "كلاوس ج جيكوبز" للتواصل المجتعي والإبداع.
تقول مؤسسة "نحن نحب القراءة" د. رنا الدجاني، عندما بدأت القراءة لأطفال الحي في الأردن العام 2006، لم أكن أحلم بأن تصل "نحن نحب القراءة" لفيتنام والأرجنتين.
وتضيف، منذ ذلك الوقت، انتشرت "نحن نحب القراءة" في 39 دولة، لتصبح حركة اجتماعية، ويوفر النموذج المبتكر نهجا علميا وفعالا من حيث التكلفة والاستدامة، ويشمل ذلك الشباب والنساء والمجتمع المحلي، وذلك بهدف زيادة مستويات القراءة بين الأطفال من خلال التركيز على تجربة القراءة بصوت عال. وتؤكد، حتى الآن، دربت "نحن نحب القراءة" 3.460 من الشباب، النساء والرجال كقراء، وأجريت أكتر من 100.000 جلسة قراءة، وأثرت في حياة أكثر من 50.000 طفل، لا سيما الأطفال اللاجئين في المخيمات، ناهيك عن إنشاء نحن نحب القراءة 1.570 مكتبة في الأردن، وتطوير 32 كتابا عالي الجودة للأطفال باللغة العربية، فضلا عن تطوير دورة تدريبية على الإنترنت باللغتين العربية والإنجليزية.
نموذج "نحن نحب القراءة" هو طريقة سريعة وممتعة لبدء حلقات القراءة للأطفال داخل المجتمع بمساعدة المتدربين. وهي طريقة مثالية لإشراك الأطفال غير الملتحقين بالمدارس في أنشطة محو الأمية، حيث لا يحتاج المشروع لأي بنى تحتية؛ ببساطة كل ما نحتاجه هو "متطوع وبعض الكتب "، تقول د. الدجاني: "ويمكن تنفيذ المشروع البسيط بشكل فوري وبتكلفة منخفضة، ويضمن البرنامج إمكانية الوصول إلى عدد أكبر من الأطفال في جميع أنحاء العالم".
تسلمت د. رنا الدجاني واحدة من عشر جوائز "كلاوس ج جيكوبز" للتواصل المجتمعي والإبداع. وتطمح الدجاني لتطوير تدريب نحن نحب القراءة الإلكتروني وتعليم المهتمين كيفية بدء نحن نحب القراءة في المجتمع الخاص بكل شخص عن طريق إدخال أحدث التقنيات والأدوات التربوية وتقديم لغات إضافية للوصول لجميع أنحاء العالم.
بالإضافة إلى ذلك، سيتم تطوير تطبيق الهاتف النقال ليشمل لغات متعددة بحيث يربط جميع متطوعي "نحن نحب القراءة" من جميع أنحاء العالم لتبادل التحديات، وقصص النجاح والأفكار لضمان الإستدامة والجودة والإستمرارية.
يذكر أن جوائز "كلاوس ج جيكوبز" تقدم من مؤسسة جيكوبز ومقرها سويسرا، والتي تحيي الذكرى العاشرة لفقدان مؤسسها كلاوس ج جيكوبز بتكريم 10 من المبدعين الاجتماعيين البارزين. المشترك بين العشرة الذين يتم تكريمهم هي رغبتهم في التغيير الاجتماعي والمشاركة الاجتماعية الشخصية التي لا تهدأ. وسيقام حفل توزيع الجوائز يوم 30 تشرين الثاني (نوفمبر) 2018 في زيورخ/ سويسرا.

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018