حياتنافنون

“The Voice”.. راغب وسميرة يضمان مشتركين وحماقي يفوز بـ3 وأحلام تحظى بحصة الأسد

دبي- الغد- بعد أربعة مواسم ناجحة، أثمرت عن إطلاق مجموعة من الأصوات المتميزة إلى الوطن العربي والعالم، وتمكنت من تتويج أربعة مشتركين باللقب، انطلق الموسم الخامس من برنامج “The Voice” بصيغته العربية على MBC1″ ،”MBC مصر”، “MBC العراق” و”MBC5″. يشارك في هذا الموسم مشتركون من 17 جنسية عربية، يقفون في حضرة المدربين-النجوم الأربعة راغب علامة، أحلام، سميرة سعيد ومحمد حماقي، يحدوهم حلم الشهرة والوصول إلى نهائيات البرنامج، وبالتالي الفوز باللقب.
وفي أولى حلقات مرحلة “الصوت وبس”، استطاع راغب ضم مُشتركين اثنين إلى فريقه هما مهدي عياشي وربيع سلوم. وضم حماقي 3 مشتركين هم حفيظة فالكو وأمل الشريف ويمان الحاج، بينما ضمت سميرة موهبتين فقط هما ربيع وعمر العطاس أصغر المشتركين في البرنامج، وكان لأحلام نصيب الأسد من المشتركين في الحلقة، بضمها 5 مواهب إلى فريقها هم محمد منصوري، أحمد رجب، شرف أحمد، سلام واسم، كما استخدمت زر الاستبعاد ضد راغب لتفوز بإبراهيم مشولي في فريقها.
في تفاصيل الحلقة ومجرياتها
حماسة كبيرة انطلقت بها الحلقة الأولى من مرحلة “الصوت وبس” من برنامج “The Voice”، الذي يتولى تقديمه ياسر السقاف وناردين فرج. وقد بدأت الحلقة مع مهدي عياشي من تونس، الذي درس الغناء في المعهد العالي للموسيقى، وغنى “الليل زاهي” للفنان لطفي بوشناق. استدار له المدربون الأربعة في الوقت نفسه، واختار المشترك أن يكون أول المنضمين إلى فريق راغب.
أما يمان الحاج التي تنتمي إلى بيت فني بامتياز، كونها ابنة الفنانة المخضرمة فاديا طنب الحاج، فقد قالت إن والدتها ربتها على حب الموسيقى، وغنت “Bang Bang” لنانسي سيناترا، واختارت المشتركة الانضمام إلى فريق حماقي.
ومن المغرب، غنى محمد منصوري موالاً أندلسياً وأغنية “الا لا يلالي” من التراث المغربي، واستدارت له أحلام في اللحظة الأخيرة، ليكون أول المشتركين في فريقها.
بعدها أطل أحمد رجب من مصر، وهو أحد الذين يؤدون بشكل منفرد في دار الأوبرا المصرية، مغنياً “عدوية” للراحل محمد رشدي، وقد ضمته أحلام إلى فريقها.
وغنت حفيظة فالكو من المغرب “مين عذبك” للموسيقار الراحل محمد عبد الوهاب، فاستدارت لها لجنة التحكيم، واختارت المشتركة الانضمام إلى فريق حماقي.
وغنى ربيع من سورية “يللي كان يشجيك أنيني” لكوكب الشرق أم كلثوم. ونجح المشترك في لفت انتباه وأسماع المدربين الأربعة الذين استداروا له تباعاً، واختار المشترك الانضمام إلى فريق سميرة.
وأدى شرف أحمد من المغرب أغنية “يا مسهرني” لأم كلثوم، فاستدارت له أحلام وحدها، وأثنت على مظهره الجيد وأدائه السليم.
وكان عمر العطاس من السعودية الذي يبلغ 16 عاماً فقط، المشترك التالي مغنياً “It’s a man’s world” لجيمس براون. وطلب منه حماقي أن يغني لمايكل جاسكون فاستجاب إلى طلبه، وقد استدارت له سميرة في اللحظة الأخيرة. أما أمل شريف من تونس فقد نقلت طاقتها الإيجابية إلى الجمهور والمدربين وأضفت بهجة على المسرح، واختارت أمل الانضمام إلى فريق حماقي.
أما سلام جاسم من العراق فقد غنى موالاً تراثياً للفنانة زهور حسين. ومرة أخرى استدارت له أحلام وحدها وفي اللحظة الأخيرة قبيل انتهائه من الغناء.
بعدها غنى ربيع سلوم من سورية، الذي حصد في طفولته على المركز الأول في مسابقة للغناء، كما قال، وقبل أن يجتهد أكثر ويقرر المشاركة في “The Voice”. وغنى المشترك “ما أروعك” لنبيل شعيل، واستدار له راغب في اللحظة الأخيرة وضمه إلى فريقه.
وعندما غنى إبراهيم مشولي من السعودية “وانسيم السحر” للفنان أبو بكر سالم، استدارت له أحلام ثم حماقي وسميرة، وقامت أحلام بمنع المشترك عن راغب باستخدام حقها في الضغط على زر الاستبعاد، واختار المشترك بالتالي الانضمام إلى فريق أحلام.
الجدير بالذكر أن فرق المدربين هذا الموسم ستضم في مرحلة “الصوت وبس” 15 مشتركاً، عوضاً عن 12، قبيل الانتقال إلى مرحلة “المواجهة”. يتبعها مرحلة تنافسية تسبق الانتقال إلى “الحلبة” تتألف من 3 مشتركين يتم اختيار اثنيْن منهم من قبل النجم-مدرب الفريق للتنافس في مرحلة المواجهة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock