آخر الأخبار الرياضةالرياضةكرة السلة

نتس يُنهي رحلته الى الغرب بسجل مثالي للمرة الأولى

الدوري الأميركي للمحترفين

لوس انجليس (الولايات المتحدة) – اختتم بروكلين نتس رحلته الى الغرب بانتصار خامس من أصل خمس مباريات وذلك للمرة الأولى في تاريخه، بعد فوزه المثير على لوس أنجليس كليبرز 112-108 الأحد في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

وبعدما فاز الخميس على لوس أنجليس ليكرز حامل اللقب 109-98، عاد جيمس هاردن ورفاقه الى ملعب “ستايبلس سنتر” مجددا لمواجهة الجار كليبرز ونجحوا في انهاء رحلة نتس الى الغرب بحسمهم المباريات الخمس قبل العودة الى بروكلين لخوض سلسلة من ثلاث مباريات في ملعبهم.

وبقيادة هاردن وكايري إيرفينغ اللذين سجلا 37 و28 نقطة تواليا مع 11 متابعة و7 تمريرات حاسمة للأول و8 تمريرات حاسمة للثاني، حقق نتس فوزه السادس تواليا في أطول سلسلة انتصارات له هذا الموسم، ونجح للمرة الأولى في تاريخه بالخروج منتصرا من جميع مبارياته خلال رحلة واحدة الى الغرب.

ورأى إيرفينغ أن “كل ما يفعله الفوز بست مباريات متتالية هو ابقاء العالم صامتا لبعض الوقت”، في اشارة منه الى حجم التوقعات التي تحيط بالفريق في ظل التعاقد مع هاردن ووجود النجم الكبير الآخر كيفن دورانت في الفريق أيضا.

وأوضح “عندما نصطدم بمطب في طريقنا، يبدأ الجميع بالتساؤل: ماذا يحصل مع نتس؟ هدفنا هو الوصول الى المسرح الأساسي (الأدوار الإقصائية) وأن نحقق النجاح هناك”.

وجدد نتس تفوقه على كليبرز الذي سبق له أن خسر هذا الموسم أمام منافسه لكن في ملعب الأخير 120-124 أوائل الشهر الحالي.

ورأى هاردن أنه “ما زلنا ننمو، لكنها كانت رحلة جيدة حقا بالنسبة لنا. منذ وصولي الى هنا (قادما من هيوستن روكتس في منتصف الشهر الماضي)، نحن نلعب بجهد كبير وبذكاء. لقد راجعنا بعض الأمور من الناحيتين (الدفاعية والهجومية)، ولهذا السبب نحن نلعب بشكل أفضل”.

ورغم جهود بول جورج وكواهي لينارد اللذين سجلا 34 و29 نقطة تواليا، مني كليبرز بهزيمته الثانية في آخر ثلاث مباريات والعاشرة في 32، فيما ضيق نتس الخناق على فيلادلفيا سفنتي سيكسرز متصدر المنطقة الشرقية الذي خسر أمام تورونتو رابتورز 110-103، بتحقيقه فوزه العشرين في 32 مباراة (مقابل 20 فوزا 11 هزيمة لسيكسرز).

وكان التألق تحت السلة مفتاح فوز نتس على كليبرز بغياب دورانت للمباراة الرابعة تواليا بسبب إصابة عضلية، إذ سجل 60 نقطة في المنطقة الملونة، مقابل 38 فقط لمضيفه.

واعتقد نتس أنه حسم اللقاء نهائيا في مستهل الربع الأخير حين ابتعد عن مضيفه بفارق 15 نقطة بفضل أربع نقاط من هاردن وثلاثية من جو هاريس.

لكن صاحب الأرض نجح في العودة وقلص الفارق الى أربع نقاط فقط 99-103 بفضل 20 نقطة سجلاها معا بول جورج والكرواتي إيفيتسا زوباتس (13 في اللقاء)، ثم 103-107 بعد أربع نقاط من لينارد.

واشتعلت المواجهة في الثواني الأخيرة حيث عادل لينارد النتيجة 108-108 من رميتين حرتين في آخر 28,6 ثانية، ما دفع نتس الى طلب وقت مستقطع نجح بعده في تسجيل سلة التقدم عبر دياندري جوردن في آخر 11 ثانية، ثم نجح هاردن في آخر 7,3 ثانية في ترجمة رميتين حرتين بعد خطأ متعمد من كليبرز لإيقاف ساعة المباراة، موجهة الضربة القاضية لآمال أصحاب الأرض في تجنب الهزيمة.

وبعد سلسلة من خمس هزائم متتالية، حقق ميلووكي باكس فوزه الثاني تواليا والثامن عشر في 31 مباراة، بتغلبه على ضيفه ساكرامنتو كينغز 128-115 بقيادة نجمه اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو الذي سجل 38 نقطة مع 18 متابعة و4 تمريرات حاسمة.

وواصل فيلادلفيا معاناته خارج أرضه بتلقيه هزيمة خامسة تواليا بعيدا عن ملعبه، وجاءت على يد تورونتو 103-110 رغم جهود الأسترالي بن سيمونز (28 نقطة مع 9 متابعات و5 تمريرات حاسمة).

وفي نيو أورليانز، حقق بيليكانز عودة رائعة أمام ضيفه بوسطن سلتيكس بعدما عوض تخلفه في الربع الثالث بفارق 24 نقطة، ليخرج منتصرا 120-115 بعد التمديد بفضل جهود الثنائي براندون إينغرام وزيون وليامسون.

وتوج إينغرام جهوده الجبارة والنقاط الـ33 التي سجلها في اللقاء بمنحه فريقه التقدم بسلة من خارج القوس قبل 33,3 ثانية على نهاية الشوط الإضافي، فيما سجل وليامس 24 من نقاطه الـ28 بعد الشوط الثاني، إضافة الى تحقيقه 10 متابعات و4 تمريرات حاسمة.

وبدا بيليكانز في طريقه الى هزيمته السادسة في آخر سبع مباريات بعدما وصل الفارق بينه وبين ضيفه الى 24 نقطة 79-55 في منتصف الربع الثالث إثر رميتين حرتين من تريستان تومسون.

لكن “افتقدنا بعدها لما منحنا هذا التقدم، إذ لم نحرك الكرة بالشكل المناسب ولم ندافع، فعادوا من بعيد” بحسب ما أفاد نجم سلتيكس جايلون براون الذي أنهى اللقاء بـ25 نقطة، فيما أشار زميله جايسون تايتوم، صاحب 32 نقطة و9 متابعات، الى أن هذه الهزيمة “مؤلمة حقا. إنها قاسية. خسرنا مباراة كان الفوز بها 100 بالمئة من نصيبنا”.

وشدد “إذا أردنا حقا أن نكون فريقا قويا، يجب أن نقضي على (آمال) الخصوم باكرا، لاسيما حين نكون متقدين بأكثر من 20 نقطة”.

وبمساهمة كبيرة من جوش هارت الذي سجل 17 نقطة مع 10 متابعات، أنهى بيليكانز الربع الثالث بتسجيله 19 نقطة مقابل 8 فقط لضيفه، ثم حافظ على هذه الوتيرة في مستهل الربع الرابع حيث سجل 10 نقاط مقابل نقطتين فقط لسلتيكس، بينها ثمانية لهارت، وصولا الى إدراك التعادل 98-98 بثلاثية لإينغرام قبل 4,10 دقائق على نهاية الربع.

وكان بامكان الفوز أن يذهب لأي من الفريقين في الثواني القاتلة، حيث تغيرت هوية الفريق المتقدم مرتين في آخر 11 ثانية، لكن تايتوم فرض التعادل والشوط الإضافي بسلة في الثانية الأخيرة.

وبعدما كانا الفريقان متعادلين 112-112 في الشوط الإضافي، سجل إينغرام ثلاثيته بتمريرة من وليامسون، مانحا التقدم لفريقه وممهدا الطريق أمامه لحرمان سلتيكس من فوزه الثالث في آخر أربع مباريات.

وقاد الثنائي المونتينيغري نيكولا فوتشيفيتش (37 نقطة مع 11 متابعة) والفرنسي إيفان فورنييه (29 نقطة) فريقه أورلاندو ماجيك لفوزه الثالث تواليا في أطول سلسلة انتصارات له منذ افتتاح الموسم (4 تواليا)، وجاء على حساب ضيفه ديترويت بيستونز 105-96.

وتفوق تراي يونغ (35 نقطة مع 6 متابعات و15 تمريرة حاسمة) على جمال موراي (30 نقطة)، وقاد أتلانتا هوكس للفوز على دنفر ناغتس 123-115. (أ ف ب)

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock