العقبةمحافظات

“حاويات العقبة” تستبدل معداتها القديمة بجديدة لتطوير استثماراتها

أحمد الرواشدة

العقبة- أدخلت شركة ميناء حاويات العقبة معدات مينائية جديدة الى الخدمة في ميناء الحاويات، كجزء من الخطة الاستثمارية للشركة، بهدف استبدال المعدات الحالية بمعدات أكثر حداثة وسلامة، لتعزيز الجودة والكفاءة التشغيلية، إذ بلغ إجمالي الاستثمار في هذه الآليات والمعدات 1.245 مليون دينار أردني.
رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة نايف بخيت، قال إن إدخال الآليات الجديدة، يتضمن 4 روافع متخصصة في مناولة الحاويات الفارغة، ورافعة شوكية متخصصة في مناولة الحاويات المعبأة بقيمة مليون وربع المليون دينار.
وخلال العام الحالي، ستدخل الشركة معدات جديدة، تتضمن رافعة شوكية متخصصة في مناولة الحاويات المعبأة و14 قاطرة جديدة، باستثمار إجمالي قدره 1.4 مليون دينار أردني. 
وستستثمر الشركة العام المقبل 1.1 مليون دينار ضمن خطتها الاستثمارية بإضافة 8 قاطرات ورافعة شوكية متخصصة في مناولة الحاويات المعبأة، لتضاف إلى أسطول المعدات المينائية الجديدة، الى جانب رافعة جسرية جديدة في الأعوام المقبلة.
وبالتزامن مع تسلم الآليات، احتفلت شركة ميناء حاويات العقبة، الأسبوع الماضي، بيوم السلامة العالمي، لتشارك مجموعتها الأم “إي بي مولر ميرسك” به.
وقالت إدارة الشركة، إن هذه الآليات الجديدة، تعد إضافة نوعية كونها تتسم بالأمان وتأتي ضمن استراتيجية الشركة، للمحافظة على أمان وسلامة موظفيها، إذ تحتوي الآليات الجديدة على أكثر من 10 ميزات أمان إضافية لتعزيز سلامة مشغليها. 
ورفعت الشركة لهذا العام، شعار “الاهتمام أساس قيادتنا” باحتفالها بهذا اليوم العالمي، كبوابة العالم إلى الأردن ومنطقة المشرق العربي، في إطار الاحتفالات التي نفذتها “أم إي بي مولر ميرسك”، أحد أكبر مشغلي الموانئ العالميين بمختلف شركاتها التابعة، بمناسبة اليوم العالمي للسلامة.
وصممت النشاطات والفعاليات تماشياً مع هذا الشعار، وعلى نحو يعكس الاهتمام الكبير للمجموعة والشركة بأصحاب المصلحة كافة لديها والأطراف المعنية بأعمالها، بالتركيز على موظفيها، مرتكزةً على التفاعل والتواصل والاستماع للعاملين في الخطوط الأمامية، ما يشير الى جهود بناء فهم مشترك لكيفية تنفيذ الأعمال اليومية ومخاطرها، والمجالات التي يمكن ضمنها تعزيز الضوابط والإجراءات الوقائية، إلى جانب تقديم الدعم اللازم لهؤلاء العاملين لتسهيل العمل الآمن.
واشتمل الاحتفال على جولات ميدانية لزيارة مواقع العمل الرئيسة، المتضمنة مشاغل وسفنا راسية وعمليات تحميل وتنزيل وفحص وتخزين حاويات، بمشاركة واسعة من أعضاء الإدارة العليا ومديري الدوائر، للاطلاع مع الموظفين على الأمور المتعلقة بالسلامة العامة، والتباحث معهم حول الحلول المناسبة والمقترحة للتحديات ضمنها.
وضم الاحتفال جولة سلامة افتراضية في ميناء الحاويات، قام بها المدير التنفيذي لـ”إي بي إم” لمحطات الحاويات الدولية لمنطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط، دافيد سكوف، وبرفقته مديرو الموانئ في المنطقة الإقليمية، كل من موقعه.
وحول هذا الاحتفال، عقب سكوف، بأن المجموعة انتهجت في السنوات الأخيرة منحنى جديداً في التعامل مع سلامة الموظفين ومستخدمي الموانئ، مبينا أن المجموعة تعتبر موظفيها، الأساس الذي ترتكز عليه في عملياتها، مدركةً بأنهم الأساس في إيجاد الحلول لتحديات السلامة العامة ضمن العمليات اليومية.
وبين أن شعار “الاهتمام أساس قيادتنا”، يتضمن تعزيز التشاركية والتفاعلية بين أعضاء الإدارة العليا والخبراء في الخطوط الأمامية لعمليات الميناء، موضحا أن إدماج الموظفين في مثل هذه النشاطات والفعاليات ومشاركتهم النشطة فيها، هي العامل الحاسم في خلق بيئة عمل مناسبة، بخاصة من ناحية السلامة والأمان.
الرئيس التنفيذي لدى شركة ميناء الحاويات، سورين ينسين، قال إن مجموعة “ميرسك” وموانئ “إي بي إم” العالمية، تركز على 3 عناصر رئيسة للتعامل مع السلامة العامة، يتمثل أولها في النظرة إلى موظفيها، على اعتبار أنهم الخبراء الذين تتميز بهم كل في موقع عمله، وهم القادرون على إيجاد حلول لتحسين معايير السلامة، فيما يتمثل ثانيها في إيلاء عملية التعلم والتكيف، أهمية كبيرة لانعكاساته الإيجابية في بناء وتعزيز القدرات للتعامل مع أي طارئ واحتوائه.
وأضاف ينسين أن ثالث عنصر للتعامل مع السلامة العامة لدى الشركة يتمثل في عمل الإدارة على إشراك خبرائها في الخطوط الأمامية في مختلف القضايا، وذلك للاستماع إليهم والوقوف على أسباب صعوبة تنفيذ العمل بشكل آمن، وإيجاد الحلول الكفؤة لذلك، فضلاً عن الاستجابة لما يحتاجه الموظفون لتحقيق العمل الآمن.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock