أخبار محليةاقتصادالسلايدر الرئيسي

الأضاحي.. إقبال ضعيف بضغط من ارتفاع الأسعار

36 مليون دينار تقديرات الإنفاق على شراء الأضاحي

متوسط سعر الأضحية البلدية زاد بنسبة 11 % والمستوردة 16 %
طارق الدعجة – أكد تجار مواش أن الإقبال على شراء الاضاحي ما زال ضعيفا بالوقت الحالي رغم اقتراب حلول عيد الاضحى المبارك وتوفرها بكميات تزيد عن احتياجات المواطنين من عدة مناشئ.

وتوقع هؤلاء التجار في احاديث منفصلة لـ”الغد” ان تكون مستويات الاقبال على شراء الاضاحي لهذا العام اقل من المستويات المسجلة العام الماضي نظرا لارتفاع أسعارها وضعف القدرة الشرائية لدى المواطنين.

وارتفع متوسط سعر الكيلو القائم للاضحية البلدية بنسبة 11 % ليبلغ 5 دنانير بعد ان سجل 4.5 دينار مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي وذلك وفقا للوزن وارتفاع متوسط سعر رأس الاضحية المستورد بنسبة 16 % ليصل الى 175 دينار بعد ان كان يباع العام الماضي بـ150 دينارا وذلك وفقا للوزن.

وبرر تجار زيادة اسعار الاضاحي لهذا العام الى جملة من الاسباب في مقدمتها ارتفاع كلف الانتاج خصوصا فيما يتعلق بالاعلاف واثمان اجور الشحن التي شهدت ارتفاعا كبيرا خلال الاشهر الماضية.

وكانت وزارة الزراعة، اعلنت، عن توافر احتياجات الأردنيين من الأغنام والعجول والإبل، لتلبية احتياجات المواطنين في عيد الأضحى، بحيث يتوافر حاليا في الاسواق 550 الف رأس من الخراف، بينها 240 الف خروف بلدي و310 آلاف رأس مستورد، معظمها من رومانيا واسبانيا، و27 ألف رأس عجل ونحو 100 رأس إبل.

بدوره قال ممثل كبرى احدى شركات استيراد المواشي واللحوم بالمملكة عصام حجازي إن نشاط الحركة على شراء الاضاحي بالوقت الحالي ضعيف.

واضاف “ان الطلب على شراء الاضاحي ينشط عادة قبيل حلول عيد الاضحى المبارك وخلال ايام العيد” متوقعا ان تكون معدلات الاقبال اقل من العام الماضي نظرا لارتفاع الاسعار وضعف القدرة الشرائية لدى المواطنين.

واشار الى ارتفاع اسعار الاضاحي المستوردة لهذا العام لعدة اسباب في مقدمتها زيادة اسعار الاعلاف واثمان اجور الشحن بشكل كبير خلال الاشهر الماضية بالاسواق العالمية الامر الذي زاد من الكلف على التجار ومربي المواشي بالسوق المحلية.

واكد حجازي توفر الاضاحي بكميات كبيرة تزيد عن احتياجات المواطنين متوقعا ان يصل مجموع ما يستهلك من الاضاحي لهذا العام حوالي 200 الف رأس ما بين البلدي والمستورد بتراجع مقداره 20 % عن العام الماضي.

وقدر حجازي ان يصل انفاق الاردنيين على شراء الاضاحي لهذا العام بحوالي 36 مليون دينار وذلك على اساس 180 دينارا متوسط سعر الاضحية.

وقال تاجر مواش بلدية ومستوردة عمر نائل إن الاقبال على شراء الاضاحي ما زال محدودا مشيرا الى ارتفاع اسعار الاضاحي بنسب كبيرة مقارنة بالمستويات المسجلة العام الماضي.

وتوقع ان تنشط حركة الشراء عشية وخلال أيام عيد الاضحى المبارك مبينا ان الاضحية المستوردة الاكثر طلبا بالوقت الحالي.

وقال تاجر مواش اخر معاذ المصري إن الاقبال على شراء الاضاحي حاليا ضعيف نظرا لارتفاع الاسعار مقارنة بالعام الماضي.

وبين المصري ان ارتفاع اسعار الاضاحي دفع بالعديد من التاجر الى التعاقد على شراء كميات اقل وذلك خوفا من استمرار ضعف الاقبال على شراء الاضاحي لهذا العام وكسادها وتحمل كلف تربيتها.

وبرر المصري ارتفاع اسعار الاضاحي لهذا العام الى ارتفاع كلف التربية خصوصا فيما يتعلق باسعار الاعلاف وكلف الشحن مشيرا الى ان مؤشر نشاط الحركة التجارية على شراء الاضاحي يكون عشية حلول عيد الاضحى المبارك
وبدأت وزارة الصناعة والتجارة والتموين، مؤخرا، بتنفيذ خطة شاملة للرقابة على الأسواق قبيل عيد الأضحى المبارك للتأكد من توفر السلع وبيعها وفق الأسعار المعلنة.

وتشمل خطة الرقابة عدة محاور من بينها تكثيف الرقابة على أماكن بيع الأضاحي والتأكد من إعلان الأسعار بصورة واضحة والتقيد بالبيع حسب الأسعار المعلنة.

وطالبت جمعية حماية المستهلك في وقت سابق الجهات الرقابية تشديد الرقابة على أماكن بيع الأضاحي في مختلف محافظات المملكة وذلك للحد من عمليات الغش التي قد تحدث للمواطنين نتيجة عدم معرفتهم وتمييزهم ما بين الاضاحي البلدية والمستوردة.

اقرأ المزيد : 

هدنة إنسانية في اليمن بمناسبة عيد الأضحى

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock